إسرائيل تفتح سد المخدرات على غزة

2016-05-02 16:35:29
آخر تحديث 2016-05-02 16:51:22

فلسطين 24: كشفت الشرطة في غزة، اليوم الاثنين، تفاصيل عملية اعتقال "عصابة" من 10 افراد من مروجي المخدرات في رفح جنوب قطاع غزة، مطالبة الجهات القضائية والنيابة العامة، إنزال أقصى العقوبات بحق تجار المخدرات الذين يتلاعبون بأرواح المواطنين.

وقال المقدم أيمن البطنيجي الناطق باسم الشرطة في غزة:" في ظل المؤامرات الداخلية والخارجية التي يتعرض لها شعبنا الفلسطيني المجاهد في قطاع غزة للنيل من المنظومة الأمنية المستقرة، والتي لم يشهد لها مثيل يحاول الاحتلال الإسرائيلي وبعض الايدي الخبيثة اغراق قطاع غزة بالمخدرات لثني جيل الشباب عن مشروع التحرير، إلا أن الشرطة الفلسطينية ورغم ما يمر به القطاع من أزمات وحصار فإنها تعمل بكامل طاقاتها وإمكانياتها لتجفيف منابع المخدرات وتمنع وصولها للمواطنين وما الإنجازات الضخمة التي قدمتها الشرطة الفلسطينية مؤخرا الا دليل واضحة على جهوزيتها ومتابعتها الحثيثة للحالة الأمنية وبسط الأمن وفرض السيطرة على قطاع غزة".

وأضاف البطنيجي خلال مؤتمر صحفي عقد بحضور مدير شرطة مكافحة المخدرات العقيد سامح السلطان للحديث عن انجازاتها:" شرطة مكافحة المخدرات في الشرطة قامت بتوجيه أكبر ضربة لتجار المخدرات في قطاع غزة واستطاعت أن تتابع الحدود الجنوبية والشرقية لحدود رفح وكرم أبو سالم وهي الأكثر خطورة والأقرب للاحتلال وراقبت عصابة مكونة من 10 أفراد وألقت القبض عليهم وصادرت "1789" كرتونة أترمال و"297" فرش حشيش في ضبطيتين منفصلتين في محافظة رفح".