فوائد الرضاعة الطبيعية للأم

2019-06-30 10:41:04

فلسطين 24-  تشدد توصيات منظمة الصحة العالمية على أهمية تغذية الطفل خلال أول 6 أشهر من عمر بواسطة حليب الأم فقط.

السيدات اللاتي أرضعن أطفالهن ما مجموعه 24 شهراً من حليب الأم يقل خطر إصابتهن بأمراض القلب بنسبة 23 بالمائة وتعكس هذه التوصية ما توصلت إليه الأبحاث من فوائد تعود على مناعة الطفل ونموه وصحته النفسية عندما يتغذّى على حليب الثدي خلال الأشهر الأولى من ولادته. لكن الفوائد لا تقتصر على الطفل فقط، فالأم أيضاً تجني مزايا من الرضاعة الطبيعية، إليك أهمها:

* تساعد الرضاعة الطبيعية الأم على خسارة وزن الحمل بسهولة لأنها تحرق مزيداً من السعرات الحرارية.
* تحمي الرضاعة الطبيعية خلال أول 4 أشهر من ولادة الطفل مريضات التصلّب المتعدد من انتكاسة المرض.
* تساعد الرضاعة الطبيعية الأم على استعادة توازن الهرمونات، وعودة الرحم إلى حجمه السابق للحمل.
* تؤكّد الدراسات أن الرابطة بين الأم والطفل تصبح أكثر قوة وعمقاً عن طريق الرضاعة الطبيعية.
* حليب الأم لا يتطلّب تحضيرات، لذلك الرضاعة الطبيعية أسهل على الأم، في الوقت الذي تعرفين أنك تغذّين صغيرك على حليب طبيعي طازج.
* إرضاع الطفل لمدة 6 أشهر من حليب الأم يقلل خطر إصابتها بسرطان الثدي.
* وجدت دراسة أن السيدات اللاتي أرضعن أطفالهن ما مجموعه 24 شهراً من حليب الأم يقل خطر إصابتهن بأمراض القلب بنسبة 23 بالمائة.
* الرضاعة الطبيعية تحمي الأمهات أيضاً من الروماتويد، وتقلل حاجة الأم المصابة بالسكري إلى الأنسولين.
* الرضاعة الطبيعية خلال أول 6 أشهر من ولادة الطفل تقلل بشكل كبير فرصة الحمل من جديد خلال هذه الفترة التي تحتاج فيها الأم إلى استعادة حيويتها.