حزب الله لا يريد المواجهة

2019-09-04 14:51:48

فلسطين 24 - كشف ضابط سابق في جهاز الاستخبارات الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، أن حزب الله اللبناني لا يريد توسيع المواجهة مع إسرائيلي، بما يؤدي إلى حرب مُدمرة.

وقال الضابط يورام شفايتسر، وهو باحث في معهد "أبحاث الأمن القومي" بجامعة تل أبيب، إن حزب الله تصرف حتى الآن بضبط النفس، مع ذلك إن الرد الذي قام به الحزب يوضح أنه لن يتم التسامح مع أي هجمات أخرى في لبنان.
 
وأكد شفايتسر، أن أي إجراء من هذا القبيل سوف يُقابل برد أش، مشيراً إلى أنه وفق الظروف التي نشأت لدى إسرائيل عدة خيارات، وهي تجنب المزيد من العمليات في لبنان، وأن استمرار العمليات في لبنان لإحباط التهديدات الإستراتيجية لاسيما مشروع الصواريخ الدقيقة، مع الأخذ في الحسبان المخاطر المُحتملة.

وأضاف، أيضاً هناك خيار وهو مبادرة إسرائيلية "للتقدم إلى الأمام" معركة واسعة ضد الحزب والتي سيكون الغرض منها إلحاق ضرر كبير بالقدرات العسكرية للمنظمة.

ونوه إلى أنه من المناسب أن يتم تأجيل قرار الشروع في عملية عسكرية واسعة النطاق في لبنان، والتي يمكن أن تتحول إلى مواجهة دموية وتسبب الدمار لكلا الجانبين، حتى يتم استكشاف أهميتها بعمق من قبل الحكومة الجديدة، في أعقاب الانتخابات الإسرائيلية.