هل يفعلها الأردن؟

2019-11-19 21:54:22

 

فلسطين24- أطلق عضو مجلس النواب الأردني المحامي صالح العرموطي الثلاثاء مبادرته الأولى والنادرة في محاولة قانونية هذه المرة ودستورية لإسقاط اتفاقية وادي عربة.

 

 وبدأ النائب العرموطي مباشرة بعد إعلان الإدارة الأمريكية الاعتراف بالمستوطنات الإسرائيلية بجمع تواقيع أعضاء البرلمان على مذكرة جديدة اسمها الدستوري ” اقتراح بقانون “، وتقترح المذكرة إصدار قانون جديد باسم إلغاء قانون لاتفاقية وادي عربة.

 

ورغم صدور عشرات البيانات في البرلمان الأردني سابقا تطالب بإلغاء وادي عربة إلا أنها المرة الأولى التي تتّخذ فيها مثل هذه الخطوة وضمن نطاق نص دستوري يتيح  لعشرة نواب فقط التقدّم باقتراح قانون.

 

 ولم يعلن العرموطي عن عدد الموقّعين على مذكّرته.

 

 وفي غضون ذلك شهدت جلسة الثلاثاء لنواب الأردن  نقاشات حادّة ضد عملية السلام بعد القرار الأمريكي الخاص بالمستوطنات.

 

وطلب النائب المعارض صداح الحباشنة بتحرّك حقيقي لإلغاء اتفاقية وادي عربة.

 

كما اعتبر النائب يحيي السعود بأن القرار الأمريكي الخاص بالمستوطنات جزء من صفقة القرن التي تطبق على أرض الواقع.

 

وقرر مجلس النواب الأردني عقد جلسة رقابية خاصة لها علاقة بخطوات الحكومة ضد اسرائيل بعد القرار الأمريكي وفقا لنائب رئيس المجلس نصار القيسي.

 

وقبل ذلك كان نشاط النواب في الأردن قد شمل أيضا توقيع نحو 43 نائبا على مذكرة تعارض إقامة كازينو في المملكة.

 

 وحذّر الموقّعون هنا من الأفكار والمقترحات التي يتم تداولها بعنوان إقامة مشروع لكازينو في مدينة العقبة الأردنية وهو مشروع كان قد تحدّث عنه مؤخرا رئيس سلطة مدينة العقبة نايف البخيت.