شقيق ماركل مُشرد وارتباطه باسمها دمر حياته!

2020-02-17 14:17:18

نتقد الأخ غير الشقيق لميغان ماركل تصرفات دوقة ساسكس لاهتمامها المبالغ فيه مع زوجها الأمير هاري بقضايا أخرى على حساب أسرتيهما، مثل قضايا الصحة العقلية والجمعيات الخيرية.

ويعيش توم ماركل (53 عاماً) نجل توماس ماركل حياة بائسة، بلا مأوى مشرد، بعد أن فقد جميع الوظائف التي كان يشغلها، ويقول إن اقتران اسمه باسم ماركل دمر حياته تقريباً.

وقال توم "أنا بلا مأوى أجلس أسفل الجسر مع لافتة من الورق المقوى أتوسل للناس للحصول على المال" في تصريحات لصحيفة "ذا صن" البريطانية.

وظل توم فترة مشرداً حتى اضطر للانتقال للعيش في منزل والدته المُسنة في ولاية نيو مكسيكو الأمريكية بعد أن انهارت حياته، لكنه يصف الأمر بـ"الكابوس"، إذ يعاني توم من اكتئاب شديد جعله يفكر في تغيير اسمه هرباً مما أسماه "اللعنة والبلاء".

وانتقد توم ميغان باهتمامها بزيارة الجمعيات الخيرية بشكل مُلفت، دون الاكتراث بالوضع المالي والإنساني لأفراد أسرتها، قائلاً: "الأجدر لها القيام بعمل إنساني من أجلنا"، واصفاً زواجها من هاري بـ"الكابوس".

وأعرب توم عن رأيه حول قرار الزوجين بالتخلي عن مهامها في العائلة المالكة قائلاً إنه ليس بالضرورة دعم خطوة شقيقته، لكنه يعتقد أن الأمر يرجع إلى شخصين وقعا في غرام بعضهما البعض ويريدان أن يعيشا حياتهما بالطريقة التي يرغبان فيها دون أي مسؤوليات باستثناء مسؤولياتهما.

وأشار إلى أن "اللقب الملكي" ربما يكون أحد أكبر الإنجازات التي يمكن للشخص تحقيقها في حياته ويعد شرفاً كبيراً لأي شخص في العالم.