اتهامات لأوباما بالتمييز بين الجنسين

2013-04-06 18:17:37
فلسطين 24: اعتذر الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن الإطراء الذي وجهه لوزيرة العدل الأمريكية كامالا هاريس حيث وصفها بـ "أجمل وزيرة عدل في البلاد".
واضطر أوباما للاعتذار بعد اتهامات طالته بالتمييز بين الجنسين، وفق ما أفاد المتحدث باسمه.

ورحب أوباما خلال اجتماع لجمع الأموال قرب سان فرانسيسكو الخميس، بحضور وزيرة العدل في كاليفورنيا هاريس قائلا "إنها لامعة، إنها ملتزمة، إنها حازمة"، وأضاف "إنها بلا منازع أجمل وزيرة للعدل في البلاد".

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني إن أوباما اتصل بهاريس ليتقدم باعتذار بسبب الضجة التي أثارتها تصريحاته.

وأضاف كارني "هما صديقان منذ زمن طويل، وتربطهما صداقة جيدة، ولم يكن أوباما يرغب، بأي شكل من الأشكال، بالتقليل من النجاحات المهنية للوزيرة، ولا من قدراتها".