استنكار واسع لاستشهاد 11 فلسطينياً في سوريا

بتاريخ: 2013-03-28 09:38:29
فلسطين 24: استنكرت فصائل العمل الوطني استهداف اللاجئين في سوريا، وهو ما أدى إلى سقوط أحد عشر شهيدا أمس الاول.

وطالب ممثلو الفصائل في اتصالات مع فلسطين 24 بضرورة تجنيب أبناء شعبنا من اللاجئين الصراع الدائر في سوريا.

وكان ناشطون شبابيون، كشفوا على مواقع التواصل الاجتماعي، أن 11 فلسطينياً استشهدوا أمس الأربعاء في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا جراء استمرار الهجمات والقصف الذي يستهدف تجمعاتهم.

وقالت المجموعة أن قوات الأمن السوري أعدمت عائلة فلسطيني بأكملها في مخيم درعا، ويذكر أن الشهداء من عائلة النابلسي، كما استشهد ثلاثة عناصر من جيش التحرير الفلسطيني، فيما أصيب نحو ثمانية آخرون بجراح مختلفة، جراء قصف تعرض له موقعهم العسكري في منطقفة عدرا بريف دمشق.

واستشهد محمد حسين قاسم من سكان مخيم الحسينية، متأثراً بجراحه جراء سقوط قذيفة على منزله، واستشهد ناصر الشيخ طه من سكان مخيم العائدين بحمص، جراء إصابته برصاص قناص في عنقه بشارع القدس، كما استشهد يامن عادل ضاهر من سكان مخيم خان الشيح، متأثراً بجراحه جراء إصابته بشظايا قذيفة سقطت على المخيم منذ أسبوع.

وذكرت المجموعة أن القصف متواصل على مخيمات درعا واليرموك والحسينية والسبينة، وأن الحصار الخانق مستمر على مخيم الحسينية.

ولفتت إلى أن سكان مخيم حندرات وجهوا رسالة مشتركة للجيشين الحر والنظامي، مطالبين فيها الطرفين بفك الحصار عن مخيم النيرب، مبينين أن سكانه اعتصموا احتجاجاً على الأوضاع المعيشية المتردية التي وصل إليها المخيم

المصدر: فلسطين 24 . - www.pal24.net