قرار عسكري بشأن حدود غزة

بتاريخ: 2019-08-18 22:31:05

فلسطين 24 -  ذكرت قناة 12 العبرية، مساء الأحد، أن الجيش الإسرائيلي قرر وضع شبكة تمويه على المنطقة الحدودية لقطاع غزة.

وبحسب القناة، فإن الشبكة عبارة عن موانع شفافة لا يمكن رؤيتها لكنها تحمي الحدود وتعترض الصواريخ المضادة للدبابات، وتمنع استهداف المستوطنين والجنود خلال تحركهم في مواقعهم أو على طول حدود غزة.

وبينت أن المؤسسة العسكرية تسعى إلى هذا الحل "المبتكر" في أقرب فرصة ممكنة، مشيرةً إلى أن الجيش سيعمل على نشر هذه الشبكة لإخفاء المستوطنات عن حدود غزة.

ويأتي هذا المشروع، إلى جانب مشاريع أخرى باعتبارها حلولا من شأنها ان تخفف من خطورة الهجمات التي يمكن أن تنفذ عبر الحدود. مشيرةً إلى أنه تم إقامة سواتر ترابية وجدران خرسانية لعرقلة إطلاق الصواريخ المضادة للدبابات، ولمنع استهداف المستوطنات المكشوفة.

من جانب آخر ذكرت قناة "ريشت كان" أن عملية قتل المسلحين تمت داخل حدود غزة قبل وصولهم للسياج.

ووفقًا للقناة، فإنه وبالرغم من عدم وجود تحذيرات حول إمكانية إطلاق صواريخ إلا أن الجيش يستعد لذلك.

وبينت أن التقييم في إسرائيل هو أن هذه الهجمات "فردية وليست تنظيمية" وبعضها بادر إليها نشطاء في حماس، مدعيةً أن حركة حماس "مستاءة وغير راضية" إزاء ذلك.

وقال مسؤول إسرائيلي كبير، إن حماس تحاول الالتزام بالهدوء.

ورصدت القناة في تقرير لها وضع الحياة في سديروت والمستوطنات القريبة من غزة، وقالت ان حياة المستوطنين "تحولت الى جحيم ولا يرغبون بالاستمرار فيها ولا يقبلون العيش تحت النار".

بينما قالت قناة 13 أن التقييم الأمني الإسرائيلي بأن حماس لا تقف خلف الهجمات ولا خلف إطلاق الصواريخ، وأن حماس معنية باستمرار جهود الهدوء.


المصدر: فلسطين 24 . - www.pal24.net