معركة نسائية بالخناجر

2018-04-15 10:57:20

فلسطين 24- ألقت الشرطة الجزائرية القبض على عدة نساء تشاجرن بالسلاح الأبيض بسبب خلاف على مبلغ مادي بسيط، وفقا لما ذكرت تقارير صحفية الأحد.

وجرت الواقعة المؤسفة في مدينة بئر مراد رايس بولاية الجزائر العاصمة، في حي بيوت قصدير عشوائية، بحسب جريدة "النهار الجديد".

 وكانت فتاة عمرها 20 عاما هاجمت بيت جارتها رفقة شقيقتها، لتطالبها بمنحها مبلغ 1000 دينار لقاء استغلال جسدها في الرذيلة". إلاّ أن تلك الأخيرة رفضت منحها المال لتدخل معها في ملاسنات كلامية، تطورت إلى محاولة هتك عرض ابنة الجارة من العمر 8 سنوات بواسطة سكين.

 على إثر ذلك نشب عراك بالأسلحة البيضاء، حيث قامت صاحبة بيت الدعارة بطعن أحد الفتاتين على مستوى الفخذ والبطن، مما تسبب لها في عجز قدره الطبيب الشرعي بـ17 يوما، فيما ردّت عليها الثانية الضربة على مستوى البطن والظهر، مما تسبب لها في عجز قدره 10 أيام.

 وقد تبين من خضم مجريات التحريات المنجزة، أن المشتبه فيهن كن تحت تأثير "مؤثرات عقلية" خلال توقيت المشاجرة، كما أن المشتبه فيها التي تعرضت للضرب على مستوى الفخذ والبطن معروفة لدى مصالح الضبطية القضائية، وتم توقيفها خلال شهر ديسمبر الماضي، في قضية دعارة واستفادت من البراءة عند امتثالها للمحاكمة.

 وذكرت الصحيفة أنه جرى إخلاء سبيل النسوة بسبب جروحهن الخطيرة، في انتظار تقديمهن أمام نيابة محكمة بئر مراد رايس بالعاصمة، في ملفين منفصلين يتعلقان بالضرب والجرح المتبادل باستعمال سلاح أبيض.