فلسطين تنفق 500 مليون $ سنويا على التدخين

2018-05-10 12:35:58

فلسطين 24 - تظهر بيانات جهاز الاحصاء المركزي الفلسطيني الحديثه، أن متوسط انفاق الأسرة الفلسطينية على السجائر خلال العام 2017، حوالي 5.4%، بعد ان كان في الأعوام السابقة حوالي 4.6%.

ويبلغ متوسط إنفاق الفرد الشهري في فلسطين حوالي 840 شيكل، وتشير التقديرات إلى أن عدد المدخنين في فلسطين يبلغ حوالي 800 الف شخص، ينفقون نحو 500 مليون دولار سنويا على السجائر والتبغ.

وفي هذا الصدد دعا الخبير في صحة البيئة الدكتور عقل ابو قرع في حديثه لـ وطن، إلى اتخاذ إجراءات عمليه للحد من التدخين في بلادنا،  والتركز في حملات التوعية على مضار التدخين ومبدأ الوقاية، خاصة مكافحة بدء التدخين، إضافة إلى إجراءات الوقاية من المفترض أن تشمل التوعية وتطبيق القوانين واتباع إجراءات وسياسات صحية نحو شرائح مختلفة من المجتمع الفلسطيني، وخاصة شريحة الشباب في المدارس والجامعات.

واشار أبو قرع الى تقرير صادر عن منظمة الصحة العالمية، يبيّن أن حوالي 6 ملايين شخص يموتون سنويا بسبب التدخين، اي شخص كل 6 ثواني، وحسب المنظمة فإن التدخين يعتبر من مسببات الوفاة التي يمكن الوقاية منها، ومعروف أن صناعة التبغ في العالم تحقق أرباحاً سنوية تصل الى حوالي 50 مليار دولار امريكي.

تطبيق القوانين

ودعا  ابو قرع الى سن وتطبيق قوانين التي تمنع التدخين في الأماكن العامة في فلسطين، وفق توصيات منظمة الصحة العالمية وحظر الإعلانات التي تروج للتبغ، حيث وفّرت هذه الإجراءات الوقائية الحماية للملايين من البشر من آثار التدخين السلبية، وخاصة ما يعرف بالتدخين السلبي "استنشاق غير المدخنين دخان السجائر"، مع العلم ان التبغ يحوي حوالي  250 مادة كيميائية ضارة، ومنها ما يسبب السرطان وبالأخص سرطان الرئة، وهناك آثار وخيمة على الاطفال الذين يتواجدون في بيئة المدخن. مشيراً إلى أن حوالي 32 دولة قد منعت التدخين في الأماكن العامة خلال السنوات الخمسة الماضية.

التداعيات الصحية

وأوضح د. ابو قرع أن دخان التبغ غير المباشر يمكن أن يسبب الإصابة بأمراض قلبية وارتفاع ضغط الدم وأمراض تنفسية، وأن المرأة الحامل المدخنة او التي يمكن أن تتواجد في بيئة التدخين، تعرض جنينها، بالاضافة الى نفسها الى الخطر، إذ أنه خلال عملية التدخين او التعرض الى الدخان، يتم امتصاص النيكوتين ومواد كيميائية اخرى، وبالتالي تنتقل من خلال المشيمة إلى الجنين، وبما أن النيكوتين مادة تعمل من خلال الجهاز العصبي فإن انتقالها إلى الجنين، قد يكون له مضاعفات خطيرة، وهناك دراسات أظهرت انتقال النيكوتين إلى الجنين وتأثيره على النمو الطبيعي له.

الضرائب والتهريب

وأشار الدكتور ابو قرع الى نتائج دراسة بريطانية حديثة حول فعالية ونجاعة زيادة الضرائب على التبغ، حيث بيّنت الدراسة أن زيادة الضرائب على صناعة التبغ في العالم الى ثلاثة أضعاف ستحد من التدخين بنسبة الثلث وستمنع الملايين من الوفيات المبكرة للأشخاص الذين اقلعوا عن التدخين، كما سيساعد في منع الشباب من الإقبال على هذه العادة.

وأوضحت الدراسة أن زيادة الضرائب على التبغ كانت مجدية في دولة مثل فرنسا، بحيث انخفض استهلاك التبغ إلى النصف في الفترة من 1990 إلى 2006، بسبب ارتفاع نسبة الضرائب على التبغ، ووجدت الدراسة البريطانية أن مضاعفة أسعار السجائر الى الضعفين في السنوات العشر القادمة من خلال زيادة الضرائب سيحد من استهلاك التبغ عالميا بحوالي الثلث بنهاية هذه الفترة كما سيزيد في الوقت نفسه الإيرادات الحكومية السنوية من التبغ بنسبة الثلث من 300 مليار دولار تقريبا حاليا إلى 400 مليار دولار، وسينفق الدخل الاضافي على دعم ميزانيات الرعاية الصحية وعلاج الامراض التي يسببها التدخين.