للمتزوجين.. 3 خرافات لا تصدّقوها

2018-05-16 14:42:59

فلسطين 24 - لا شكّ أن العلاقة الحميمة من العوامل المهمة جداً في الزواج، ولها تأثير كبير على نجاحه أو حتى فشله. إلّأ أن هناك بعض الخرافات التي لا يجب على الأزواج تصديقها ما يجعلهم ينعمون بحياة زوجية سعيدة وممتعة، سوف نعرّفكم على أبرزها في السطور القادمة.

خرافات لا يجب تصديقها عن العلاقة الزوجية

الحقيقة: إن حجم العضو الذكري لا يرتبط أبداً بالمتعة التي يشعر بها كلّ من الرجل أو المرأة خلال العلاقة الزوجية. فحجم العضو الذكري الكبير والذي لا يتوافق ابداً مع أعضاء المرأة التناسلية يمكن أن يسبب آلاماً ونزيفاً أحياناً بحال تمّ اعتماد الرجل على القوّة أثناء العلاقة الحميمة ما يؤدي في نهاية المطاف إلى فشل العلاقة الزوجية وتهرّب المرأة بشكل دائم.

الخرافة: الواقي الذكري يحدّ المتعة

الحقيقة: لا شكّ أن ممارسة العلاقة الحميمة بدون استخدام ايّ حاجز كالواقي الذكري هي أكثر متعةً للطرفين وهي تعزّز الاستثارة وتسهّل الوصول للنشوة خصصواً عند المرأة. ولكن ليس شرطاً أن يكون الواقي الذكري سبباً في الحدّ من المتعة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة ذلك لأن هناك أنواع من الأوقية الذكرية المصنوعة من المطّاط الرقيق الذي يسهّل الاستثارة، في حين أنه على الرجل أيضاً إتقان اختيار الحجم المناسب لعضوه التناسلي والابتعاد تماماً عن الأحجام الكبيرة أو الصغيرة.

 الخرافة: الانتصاب يعني الإثارة

الحقيقة: صحيحٌ أن الانتصاب خلال العلاقة الحميمة مهم جداً وأساسيّ لإتمام القذف والوصول إلى النشوة، إلا أنه في الحقيقة قد يكون بعيداً كلياً عن الرغبة الجنسية في الكثير من الأحيان. فالرجل قد يواجه عدد كبير من أشكال الانتصاب خلال النوم أو في الصباح وخلال أوقات النهار وهو مرتبط بالمشاكل الصحية. إلّا أنه بحال لم يلاحظ الرجل أيّ نوع من الانتصاب الصباحي بعد الاستيقاظ ولمدة تتخطى بضعة أشهر، فعليه بالتالي استشارة طبيبه لأن هذا الأمر قد يكون ديلاً على تطويره لأمراض القلب والشرايين وغيرها.