مفتي القدس: صيامنا صحيح

2018-05-17 17:52:51
آخر تحديث 2018-05-17 18:01:56

القدس - وكالات- فلسطين 24- نفى مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين ما يجري تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي من أن صيامنا لشهر رمضنا غير صحيح، معرباً عن استغرابه لما يجري.

وقال: هذه فلسفات يخرج فيها الناس على غير هدى وعلى غير علم، فالإمارة الشرعية واضحة بهذا الخصوص فالنبي صلى الله عليه وسلم يقول "صوموا لرؤيته وافطروا لرؤيته".
وأشار إلى أن الكثير من الدول العربية والإسلامية بمن فيهم فلسطين كانوا يراقبون بشكل دقيق مساء الثلاثاء الماضي عبر وسائل التكنولوجيا (التلسكوب) ولم يثبت هلال شهر رمضان المبارك.
وعن ظهور هلال شهر رمضان مساء الأربعاء قال: هذا طبيعي جداً ومنطقي وينسجم مع الفلك والشرع تصديقاً لحديث النبي صلى الله عليه وسلم "صوموا لرؤيته وافطروا لرؤيته".
وفي سياق آخر أكد مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، أن كافة الإجراءات "الإسرائيلية" بحق المقدسين مع بداية الشهر الفضيل وتحويل القدس إلى ثكنة عسكرية لن تنال من عزيمتهم واصرارهم على قضاء شهر رمضان في ساحة المسجد الأقصى المبارك.
وشدد الشيخ حسين أن كل ما يقوم به الاحتلال من إجراءات احتلالية ومضايقات واقتحامات واستهداف للإنسان والحجر سيزيد المقدسيين وأبناء الشعب الفلسطيني أينما كانوا مزيداً من العزيمة والإصرار والقوة والرباط والثبات على الأرض المقدسة.
ولفت إلى أن الإجراءات الاحتلالية أمام العالم بحجة وجود أعياد يهودية لكن في الواقع تهدف إلى التضييق على المقدسيين وأبناء شعبنا خاصة مع قدوم شهر رمضان المبارك.
وأشار، إلى أن القدس ستبقى فلسطينية عربية إسلامية لن يتخلى عنها الفلسطينيين مهما حدث، ومن يتخلى عنها فقد جانب الحقيقة وفقد البوصلة الصحيحة.
وقال الشيخ حسين: "رغم كل الإجراءات الاحتلالية إلا ان المقدسيين قاموا بواجبهم بتزين كل مداخل المسجد الأقصى ابتهاجا بقدوم شهر رمضان"، مؤكداً أن شهر رمضان موسم ديني لن تمنعه الإجراءات الاحتلالية وستبقى القدس بحلتها وزينتها وعروبتها واسلاميتها وفلسطينيتها.

فلسطين اليوم