مارسوا العلاقة الحميمة لحماية القلب !

2018-07-30 12:16:32

فلسطين 24 - حاولوا دائماً إيجاد الوقت لممارسة العلاقة الحميمة، رغم الانشغال بهموم العمل والعائلة. إذ أنّ ممارسة الحب مفيدة جداً للقلب، بحسب خبراء من الاتحاد الفرنسي لأمراض القلب.

وفقاً للاتحاد الفرنسي لأمراض القلب (FFC) فإنَّ النشاط الجنسي مفيد للقلب. ويوضح البروفسور فرانسواز كاريه، طبيب القلب في مستشفى رين الجامعي وسفير الاتحاد الفرنسي لأمراض القلب قائلاً: "يوفر النشاط الجنسي المنتظم فوائد عديدة للقلب منها أنّ ممارسة الجنس تعادل جهداً بدنياً يماثل المشي 20 خطوة بوتيرة جيدة. ومثل جميع أنواع النشاط الجسدي فإن ممارسة العلاقة الجنسية تساعد على تشغيل عضلة القلب، الأمر الذي يسمح للجسم أن يتخلص من السموم".

وفقاً للبروفسور كلير مونييه – فيهر، طبيبة القلب لدى المستشفى الجامعي في ليل ورئيسة الاتحاد الفرنسي لأمراض القلب فإن "النشاط الجنسي عنصر مهم في تحسين نوعية الحياة وهذا يشمل مرضى القلب أو الأوعية الدموية وشركاءهم. واستئناف ممارسة الجنس بعد التعرض لمشاكل القلب أمر في غاية الأهمية للزوجين على المستويين الجسدي والمعنوي كذلك"...

تعاني من مشاكل في الانتصاب... استشر الطبيب

هل لديك مخاوف من ممارسة العلاقة الجنسية؟ وفقاً للخبراء في الاتحاد الفرنسي لأمراض القلب فإنَّ بعض المشاكل الجنسية قد تكون مؤشراً على الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. وبناءً عليه، فإنَّ ضعف الانتصاب عادة ما يسبق حدوث مشكلة حادّة في القلب والأوعية الدموية بما يتراوح من 3 إلى 4 سنوات.

للتذكير، وبحسب "توب سانتيه"، ففي فرنسا، هناك ما بين 30 إلى 40 في المائة من الرجال يعانون من مشاكل في الانتصاب.

كما أنَّ ظهور مشاكل في الانتصاب يزيد مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية لدى الرجل بنسبة 25 في المائة. لذا، يجب الإسراع في زيارة الطبيب على الفور.