5 نساء لا ترتبط بهن

2018-08-10 12:17:10
فلسطين 24 - يمثل حسن اختيار شريك الحياة أحد أهم العوامل التي تساهم في نشوء علاقة صحية بين الرجل والمرأة، وتدعم العوامل الإيجابية الأخرى، لحياة تتسم بالاستقرار والاستمرارية.
 
وبما أن المرأة تعتبر جزءاً لا يتجزأ من هذه العلاقة، فمن الضروري أن يقوم الرجل باختيار الزوجة المناسبة له، والتي تتسم بصفات حميدة، وتعمل جاهدة على إنجاح العلاقة والقيام بمهامها تجاه أسرتها على أتم وجه.
 
ومن هذا المنطلق فقد أورد موقع "ستاندرد ميديا" الإلكتروني، قائمة بأنواع النساء التي ينبغي للرجل أن يتجنب الارتباط بها، على النحو التالي:
 
1- المرأة المتذمرة
عادة ما يؤدي تذمر المرأة المستمر، إلى نشوء شعور سلبي للرجل تجاهها، لأنها تجعل من وقته الذي يمضيه معها، وقتاً عصيباً، وتسلب منه الراحة التي ينشدها داخل المنزل. ومن هذا المنطلق، ينبغي على الرجل أن يتجنب الارتباط بهذا النوع من النساء لكيلا تتحول حياته إلى جحيم لا يطاق.
 
2- المرأة السطحية
تمثل اهتمامات المرأة عاملاً جوهرياً في نجاح العلاقة مع زوجها، فإن كانت اهتماماتها سطحية وضحلة، فإن علاقتها الزوجية ستتأثر سلباً بهذه الاهتمامات التي يمكن أن تنعكس على تربية الأطفال، وعلى ديمومة العلاقة بشريك حياتها.
 
3- المرأة ذات الشخصية الضعيفة
من الضروري أن تتحلى المرأة بشخصية قوية تمكنها من مواجهة جميع التحديات التي تنطوي عليها الحياة الزوجية، وتجعلها قادرة على اتخاذ القرارات الصائبة، وبناء شخصية أطفالها بشكل سليم وصحي. فافتقار المرأة للشخصية القوية، قد يخل بتوازن الأسرة، ويؤثر سلباً على استقرار الحياة الزوجية.
 
4- المرأة المراوغة
لا بد من أن تتحلى المرأة بسمة الصراحة والصدق، لأنها أسس هامة تبنى عليها العلاقة الزوجية السليمة، وتساهم في نشر جو من الثقة المتبادلة مع الزوج. ومن هنا تبرز حاجة الرجل لاختيار امرأة صادقة صريحة، تنأى بنفسها عن المراوغة والكذب، وتعمل على أن يكون الوضوح عنوان حياتها برفقة الشريك.
 
5- المرأة الأنانية
من المعروف بأن العلاقة الزوجية هي علاقة تشاركية بامتياز، ولا محل لتفضيل أحد الطرفين نفسه على الآخر. لذا من الضروري أن يتم اختيار المرأة الغيرية المعطاءة، والتي يمكن أن تضحي ببعض احتياجاتها ورغباتها مقابل إسعاد أطفالها وزوجها.