الحر يضاعف معدلات الانتحار

2018-08-10 12:28:15

فلسطين 24 - توصلت دراسة أمريكية حديثة إلى نتيجة خطيرة مفادها أن ارتفاع درجات الحرارة العالمية غير المسبوقة وتغير المناخ، قد تدفع بآلاف الأشخاص إلى الانتحار ومضاعفة معدلات حالات الوفاة الناتجة عنه.

وتشير تقديرات باحثي جامعتي بيركلي وستانفورد الأمريكيتين، إلى أنه في حال استمرار درجات الحرارة في الارتفاع على هذا النحو لغاية عام 2050، كما هو متوقع، فغالباً ستواجه الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك 21 ألف حالة وفاة إضافية بسبب الانتحار.

ووفقاً للتقديرات، قد يرتفع متوسط درجات الحرارة العالمية بنسبة تصل إلى درجتين مئويتين بحلول عام 2050، وستقفز معدلات الانتحار في الولايات المتحدة بسبب الطقس بنسبة 1.4% بحلول عام 2050، وفي المكسيك سترتفع بنسبة 2.3%، حسبما ورد في مجلة "ساينس آليرت".

وتشير الدراسات السابقة إلى أن تغير المناخ وموجات الحر الشديدة التي تجتاح الدول لن يؤدي إلى تقويض نمو المحاصيل وحدوث انخفاض في مستوى سطح البحر، فحسب، بل أيضاً ستعبث بأدمغة البشر وتفسد أمزجتهم، وذلك نتيجة تحليل لغة المستخدمين في التعبير عن حالاتهم المزاجية عبر الشبكات الاجتماعية ومعدلات الانتحار في ظل ارتفاع درجات الحرارة.