ألعاب تطور مهارات الحركة

2018-10-07 10:39:00

فلسطين 24- تساعد مهارات التوازن والحركة الطفل الدارج على التفاعل مع العالم من حوله والاستمتاع بأنشطة عديدة تسهم في نمو قدراته. من هذه الأنشطة رمي الكرة وركلها، والركض، والرسم. ويمكنك مساعدة الصغير على تطوير مهارات التوازن والحركة في هذا العُمر من خلال بعض الألعاب المنزلية، ومنها:

لعبة سايمون. هذه اللعبة من أشهر ألعاب التقليد، مثلاً: يقف فيها الأب على قدم واحدة ويقوم بلمس أنفه، ويكون على الطفل أن يفعل مثله بالتوازن على قدم واحدة مع تكرار حركة لمس الأنف باليد. تساعد مثل هذه الحركات على تنمية التوافق العصبي العضلي وتعزيز قدرات التوازن.

وتسير اللعبة كالتالي، أن الأب يقول: "سايمون قال" ويؤدي حركة معينة مع وصفها، مثلاً: "سايمون قال ضع يدك اليمنى على جبهتك" ويقوم بتنفيذ الحركة ويكون على الطفل تقليدها.

الكرة. استخدم كرات خفيفة من أحجام مختلفة لتدريب الطفل في عمر سنتين على إلقائها بيديه، ثم ضربها بيد واحدة، ثم ركلها بالقدم اليمنى، ثم اليسرى، وتمريرها إلى شخص، وتسديدها نحو الهدف.

الحواجز. جميع ألعاب التسلق والتزحلق والزحف تعزّز مهارات التوازن والحركة، ولتعطي نتائج جيدة ضع حواجز على السلالم التي يتسلقها الطفل. أو إذا كانت اللعبة تدور حول الزحف من مكان إلى مكان ضع وسائد ومقاعد على طول المسافة ليكون على الطفل الدوران والالتفاف حول هذه الحواجز.