المضادات الحيوية تؤدي للسمنة

2018-11-05 10:25:52
آخر تحديث 2018-11-09 11:16:01

فلسطين 24 - وجدت دراسة جديدة أن إعطاء الأطفال المضادات الحيوية يجعلهم أكثر عرضة للمعاناة من السمنة.

وبحسب الدراسة التي أجريت على أكثر من 300 ألف طفل، فإن الأطفال الذين تمّ وصف لهم المضادات الحيوية خلال العامين الأولين من حياتهم، زاد لديهم خطر الإصابة بالسمنة بنسبة 26 في المئة.

وقد لفتت المعلومات الى أنه كلما زادت مدة حصول الأطفال على المضادات الحيوية كلما زاد الخطر لديهم. بالإضافة الى ذلك، فإن الفتيات اللواتي يأخذن 4 أنواع من مضادات الحيوية أو أكثر، يزيد لديهن خطر السمنة بنسبة 50 في المئة.

وقد أشار الباحثون الى أن هذا النوع من الأدوية يمكن أن يقضي على بكتيريا مهمة في الأمعاء تعمل على تنظيم الوزن.

وفي سياق متصل، فقد قال واضع الدراسة الدكتور كادي نيلوند من جامعة العلوم الصحية في ماريلاند: "هناك الكثير من المضادات الحيوية غير الضرورية التي يتم وصفها للرضع الذين لا يحتاجون إليها"، مشدداً على أهمية حرص الأطباء على نوعية الأدوية التي يصفونها للأطفال لأنها قد تزيد من مخاطر معاناتهم من السمنة في مرحلة البلوغ، ولافتاً الى أن هذا الأمر قد يعرّضهم لخطر ارتفاع ضغط الدم والسكري والإصابة بمشاكل القلب.