مواجهة في مجلس الامن

2018-12-05 20:25:03
آخر تحديث 2018-12-05 20:30:51

فلسطين 24 - أعلن لبنان أنه بصدد تقديم شكوى في مجلس الأمن الدولي ضد خروقات إسرائيل التي بلغت نحو 150 خرقا شهريا، وذلك على خلفية العملية الإسرائيلية على حدود لبنان بحجة البحث عن أنفاق.

جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية اللبنانية، الأربعاء.

وقال البيان إن وزير الخارجية بحكومة تصريف الأعمال جبران باسيل، أعطى التعليمات لتحضير شكوى ضد إسرائيل بمجلس الأمن الدولي حول الخروق الإسرائيلية المتكررة تجاه لبنان والتي تعد نحو 150 خرقا شهريا ، دون تفاصيل.

في المقابل، طلبتْ (إسرائيل) من مجلس الأمن الدولي عقْد جلسة لمناقشة أنفاق حزب الله على حدود لبنان.

مندوب (إسرائيل) لدى الأمم المتحدة داني دانون وعد بتقديم صور للأنفاق في وقت لاحق، واتهم حزب الله وإيران بارتكاب جريمة حرب بسبب ما سماه "الأعمال العدوانية".

وأكد دانون أن (إسرائيل) لا ترغب في التصعيد العسكري وستكتفي بحماية الحدود، واصفاً العملية "بالمحدودة".

وأوضح أن (إسرائيل) تجري عملية محدودة ضمن الحدود لكشف "الأنفاق الإرهابية" التي حفرها حزب الله من جنوب لبنان وهي انتهاك للقرار 1701.

دانون رأى أن مهمة قوات "اليونيفيل" في جنوب لبنان منع تواجد الأسلحة والبنى العسكرية، لكنها لا تفعل ما يكفي  والجيش اللبناني لا يقوم بواجبه وترك الجنوب تحت سيطرة حزب الله الكاملة لكي يشنّ هجمات إرهابية ضد (إسرائيل)ً.

وأكد "سنبذل كل ما يلزم من أجل حماية سيادتنا ومواطنينا"، موضوحاً "طلبت من الأمين العام للأمم المتحدة إدانة الإنتهاكات ومن مجلس الأمن عقد جلسة طارئة لمناقشة القضية وإدانة ذلك التهديد الإرهابي".