مارس العلاقة مع زوجته فدخل السجن!

2019-01-02 18:23:43

فلسطين 24 - قضت غرفة الجنايات في محكمة إستئناف طنجة بالمغرب، بالحبس سنتين سجناً نافذاً في حق زوج، كما قضت بغرامة قدرها 2000 درهم، وتعويض قدره 30 ألف درهم للضحية، بعدما اتهمته زوجته باغتصابها، وفض بكارتها بالقوة.

وبحسب وسائل إعلام محلية، فقد أعلنت الزوجة أنّ زوجها البالغ من العمر 25 عاماً، كان يرغمها على معاشرته، وممارسة الجنس معها من دون رضاها، وأنه فضّ بكارتها بالقوة.

وتقدم دفاع المدعية بشهادة طبية تثبت إصابتها بتمزق في مهبلها وتعرضها لأزمة نفسية.

وقد نفى الزوج كل ما نسب إليه، لافتاً الى أنّ ادعاءات زوجته مجرد افتراء، وأنّه كان يعاشرها بطريقة سطحية وفي منزل أسرتها، من دون أن يجبرها على معاشرته.

إلا أنّ الضحية تمكنت من إثبات واقعة الاغتصاب بتقديم "شهادة طبية تنصّ على وجود دموع مهبلية ناجمة عن علاقة عنيفة في الليلة التي كانت تعاني من إصابتها".