بلدية خانيونس والهلال الأحمر تنفذا مشروع الحد من الكوارث

2013-09-28 13:13:46
خانيونس-فلسطين 24: تجري بلدية خانيونس، جنوب محافظات غزة، بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني استعدادات مكثفة لتنفيذ "مشروع الحد من الكوارث" يستفيد منه السكان في حي قيزان النجار في المحافظة، يستمر ثلاث سنوات بهدف الحد من المخاطر بالتعاون مع شرائح المجتمع المختلفة.

وعقدت البلدية اجتماعاً موسعاً لإتمام تنفيذ البرنامج، حضره عن البلدية عماد الأغا، مدير العلاقات العامة وأسامة سلامة، مسؤول ملف لجان الأحياء والتوعية المجتمعية وتغريد شعت، منسقة وحدة المرأة وعن الهلال الأحمر كل من صبحي شقليه، منسق برنامج الحد من مخاطر الكوارث ومساعده، أحمد عواد.

ورحب الأغا بأي مجهود مشترك يمكن أن يساهم في دعم وتعزيز صمود أبناء شعبنا وحمايتهم من الأخطار المحدقة بهم جراء الظروف المحيطة، لافتاً إلى أن البلدية ستدعم تنفيذ المشروع من خلال تسخير مختلف مواردها المتاحة لإنجاحه بالشكل المطلوب وتحقيق الشراكة المجتمعية قدر المستطاع من خلال الأحياء التابعة للبلدية والشخصيات الفاعلة والمؤثرة للوصول إلى خدمة المواطن أولاً وأخيراً.

وشدد الأغا على أن البلدية ستعمد خلال الفترة المقبلة بالتعاون مع المؤسسات والجمعيات ذات العلاقة إلى تعميم تجارب الأحياء الناجحة على كافة الأحياء للمساهمة في شحذ الهمم والنهوض بواقعها وخدمة المجتمع، مبدياً جهوزية البلدية الكاملة نحو العمل الجاد لتحقيق تكاملية الأداء بشكل مهني ومدروس للوصول إلى الأهداف والغايات المنشودة لما يشكل هذا المشروع من خدمة كبيرة للمواطنين في الحي .

من جانبه، أوضح شقليه محددات العمل بالمشروع والخطوات الجاري تنفيذها بالفترة الحالية والخطوات المستقبلية، التي تشمل استكمال بناء اللجنة الممثلة للحي المشكلة من قبل البلدية ورفدها بالشخصيات الاعتبارية الفاعلة لتضم مكوناته المختلفة، إلى جانب تشكيل فريق العمل الميداني المكون من (25) شخصاً لتدريبهم في مقر الهلال الأحمر وعلى نفقتهم الخاصة، وذلك في مجالات كيفية إدارة الكوارث وإشراكهم في دورات تدريبية (قيادات شابة، إدارة الكوارث، تقييم القدرات، الإسعافات الأولية، وتقييم الفئات) للعمل على تعزيز أدائهم.

وأشار إلى أهمية تحديد الاحتياجات من خلال اللقاءات المجتمعية التي سينفذها فريق العمل، مبيناً أسباب اختيار حي قيزان النجار كونه يقع في منطقة نائية ومهمشة ويفتقر لوجود الخدمات العامة، وستكون تلك المنطقة كنواة لتنفيذ المشروع ومدى نجاحه والذي سيعمم على كافة أحياء خان يونس.

وأبدى أهالي الحي المشاركين في هذا المشروع رغبتهم واستعدادهم التام للتعاون مع الطواقم المشاركة بالمشروع الممثلين عن بلدية خانيونس وجمعية الهلال الأحمر مؤكدين أنهم سيكونوا بمثابة النواة التي تبدأ بتشكل العمل والشروع ميدانياً.