توقيع اتفاقية لدعم الشباب في النصيرات

2013-09-29 12:31:30
النصيرات-فلسطين 24: وقّع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي"UNDP" مع جمعية الكرمل بالتعاون مع بلدية النصيرات، وسط قطاع غزة، على مشروع جديد مدته ستة أشهر، يهدف إلى تعزيز دور الشباب وتفعيله في المسائلة والمراقبة المجتمعية.

جاء ذلك خلال استقبال رئيس البلدية، محمد أبو شكيان في مقر البلدية، لوفد مشترك من مؤسسة UNDP وجمعية الكرمل لبلدية النصيرات، ضم كلا من مديرة مشاريع UNDP في القدس السيدة آن، ومدير مشاريع UNDP في قطاع غزة، سعيد أبو غزة، ومديرة مشاريع، الحكم الصالح في UNDP مهما أبو سمرة، إضافةً إلى رئيس مجلس إدارة الجمعية، ماهر مزهر ونائبة زهير عيد، والمدير التنفيذي، أيمن الهور، وعدد من الشباب والمسؤولين بالمؤسستين.

وأشاد رئيس البلدية، بالدور الريادي، الذي تقوم به مؤسسة UNDP وجمعية الكرمل، متمنياً أن يتم التواصل مع جميع الجمعيات والمؤسسات بشكل دائم لخدمة المجتمع وتقديم أفضل الخدمات له، لسد كافة الاحتياجات.

وأكد أبو شكيان أن أبواب بلدية النصيرات مفتوحة أمام كل الراغبين بخدمة المخيم، مرحباً بالمشروع وأهدافه الرامية إلى تعزيز دور الشباب في المجتمع.

بدوره، شدد أبو غزة، على دور مؤسسته في تنمية المجتمعات والحد من معدلات الفقر والبطالة فيها، مشيراً إلى أن هذا المشروع سيساهم إلى مدى بعيد في تقديم أنشطة إبداعية لتحسين وضع الشباب ودمجه في محاكاة قضاياه بفعالية ومسؤولية وجدية أكبر بما يخدم توجهات وخطط البلدية في المرحلة القادمة.

وأوضح أن المشروع يأتي في سياق تقريب اكثر للجمهور من بلديتهم لتحسين الخدمات المقدمة، كما يوفر المشروع فرصة للشباب للتعرف على هيئات الحكم المحلي ومزودي الخدمات، مما يسهل المعرفة بطبيعة عمل البلديات، لزيادة المشاركة والتفاعل.

من جهته، أكد مزهر على جهود الجمعية المبذولة والتي ستُبذل، من أجل إنجاح هذا المشروع وانفاذه في المجتمع بمشاركة وفعالية الشباب، مثمناً دور UNDP في تعزيز دور الشباب في المجتمع وانمائه بشكل أفضل.

وذكر الهور، أن المشروع سينفذ مجموعة من الانشطة الإبداعية، التي تدعم وتعزز دور البلدية في المخيم لتساهم في تعريف المجتمع بالخدمات المختلفة والمشاريع الانمائية والبنى التحتية، التي تنفذها البلدية لتساعد في بناء جسور الثقة والتعاون مع المواطن، وتفتح المجال للشفافية والرقابة والمساءلة.