حماس تفضح إسرائيل

2019-02-11 16:48:29

فلسطين 24- أكدت مصادر في حركة حماس، أن السلطات الإسرائيلية، قدمت عرضًا عبر وسطاء، حول أموال الضرائب الفلسطينية.

وقالت المصادر: "قدمت إسرائيل لقيادة الحركة عروضًا، كي تستلم كل أموال ضرائب (المقاصة)، لتصرفها على قطاع غزة، بدلًا من إرسالها إلى السلطة الفسلطينية في رام الله".

وأوضحت المصادر، أن رد حماس آنذاك، كان هو الرفض، على اعتبار أنه يمكن أن يُفهم من ذلك أنها خطوة نحو فصل قطاع غزة، عن الضفة الغربية، لذا قيادة حماس، أخبرت الوسطاء أنها ليس بحاجة لتلك الأموال، بل فقط ستدفع رواتب موظفيها عبر المنحة القطرية.

وتابعت المصادر: "لحد اللحظة، نحن نرفض هذا المقترح، وسنواصل دفع رواتب موظفي غزة، عبر الجباية الداخلية، بعيدًا عن أي أموال أخرى، قد تدفعها إسرائيل".

يشار إلى أن المنحة القطرية، استمرت الدوحة بدفعها لموظفي حماس، لمدة شهرين فقط، قبل أن ترفضها حماس، بعد ذلك، بسبب ما أسمته "محاولة إسرائيل ابتزاز المقاومة، وادخال قطاع غزة، في صراع الانتخابات الإسرائيلية المقبلة، والمقررة نيسان/ أبريل المقبل".

وبدلًا من صرفها على الموظفين، تم تحويل المنحة القطرية، "ومقدارها 15 مليون دولار شهريًا"، كي تُصرف لصالح الأسر الفقيرة، والمشاريع الإنسانية في القطاع، فيما قامت الحكومة بغزة، بدفع رواتب موظفيها عن الشهرين الماضيين، من أموال الجباية الداخلية.

يذكر، أنه بلغ إجمالي إيرادات المقاصة في العام 2017، وفق أرقام الميزانية الفلسطينية 8.966 مليار شيكل.