حماس تقمع اعتصام سلمي

2019-03-14 18:24:21
آخر تحديث 2019-03-14 18:49:16

رام الله – فلسطين 23- اعتدت الاجهزة الامنية التابعة لحماس، الخميس، على المشاركين في الاعتصام السلمي ضد الغلاء، في مخيم جباليا شمال قطاع غزة.

وقد هاجمت عناصر تلك الاجهزة المئات من المتظاهرين، الذين تجمعوا قرب الترانس وسط مخيم جباليا، واعتدت عليهم بالضرب واعتقلت عددا منهم.
من جهته، قال التجمع الصحفي الديمقراطي: "إن الأجهزة الأمنية اعتدت على الصحفي سامي عيسى، مدير تحرير بوابة الهدف، وصادرت جهازه الخليوي أثناء تغطية فعاليات حراك يسقط الغلاء".
وكان نشطاء في قطاع غزة أطلقوا الأسبوع الماضي، حملة دعوا خلالها للتظاهر ضد الغلاء وتعدد الضرائب، الا أن الأمن بغزة اعتقل عددا منهم قبل بدء الفعاليات الميدانية مثل الاعتصام اليوم.

وجاءت فكرة الحراك، في ظل الأوضاع القاسية التي يعيشها المواطن في قطاع غزة، وعلى وجه الخصوص غلاء الأسعار، ومن أجل الخلاص من هذا الوضع لا بد من أن بخرج كل مواطن لإسماع صوته ويعلن احتجاجه على هذا الواقع الصعب"، يقول القائمون على الحراك.
ولفت القائمون على الحملة، الى وجود فجوة ما بين الأسعار ودخل الفرد في قطاع غزة، فكان البحث عن طريقة للمطالبة بإيجاد حل لهذا الغلاء الفاحش، من قبل السلطة الحاكمة في القطاع، دون ربط هذه المطالب بأي اعتبارات سياسية أو مطالب لهلا علاقة بإنهاء الانقسام.
ويؤكد هؤلاء، أن المطلوب من السلطة الحاكمة توفير مقومات واساسيات الحياة للشعب الفلسطيني، بأسعار طبيعية، بدون ضرائب إضافية ترهق كاهل المواطن، وأنه لا بديل عن نجاح الحراك في المطالبة بتخفيض الاسعار والضرائب والمكوس.