دفنته أمه وأنقذه كلب

2019-05-18 20:38:21

فلسطين 24- لعب كلب دور البطولة ونجح في إنقاذ طفل حديث الولادة، دفنته أمه المراهقة وهو على قيد الحياة، في واقعة نادرة ومؤثرة شهدتها تايلاند.

ونقلت صحيفة "إندبندنت" البريطانية عن تقارير محلية، أن الإشادات انهالت على "الكلب البطل" بينغ بونغ الذي يمتلك ساقا "عاطلة"، لإنقاذه الطفل، فيما يُعتقد أن أمه البالغة من العمر 15 عاما كانت تخفي حملها عن والديها.

ونبه الكلب مالكه إلى وجود الطفل تحت التراب، حيث كان ينبح وينبش الأرض، وسرعان ما لاحظ صاحبه ظهور ساق آدمية صغيرة.

وبعد إخراجه، هرع السكان المحليون بالرضيع الذي كان على قيد الحياة ويزن نحو 2.3 كيلوغرام، إلى المستشفى، حيث قدم له الأطباء الرعاية اللازمة ثم أعلنوا أنه بصحة جيدة.

وقالت الشرطة إنها ألقت القبض على الأم، واتهمتها بالتخلي عن الطفل ومحاولة القتل، وعرض والداها تربية الرضيع فيما لم تقرر السلطات بعد ما إذا كانت ستسمح بذلك.

وقال المقدم بانوات بوتاكام، من مركز شرطة تشوم فوانغ، لصحيفة "بانكوك بوست" المحلية، إنه "رغم أن الفتاة دون السن القانونية، فإن الشرطة ملزمة بموجب القانون بتوجيه الاتهام لها واستجوابها بحضور موظفي رعاية الأطفال".

وأضاف: "الفتاة الآن تحت رعاية طبيب نفسي ومع والديها لأنها تعيش في خوف شديد. هي نادمة على ما فعلته (..) كانت تخشى أن يكتشف والداها أنها حامل".