تفاؤل بخصوص المصالحة

2019-07-14 09:07:51

فلسطين 24 - كشف ماجد الفتياني أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح، صباح اليوم الأحد، عن تفاصيل جديدة حول الاجتماع الذي جرى بين الوفد الأمني المصري والرئيس محمود عباس ووفد فتح.

وقال الفتياني في تصريحات ان التحرك المصري يجري بهدوء، مشيرًا إلى وجود توافق تام بين كل الأطراف بعدم الذهاب إلى الإعلام بشكل خاص؛ حتى يتم الانتهاء من هذا الملف.

وذكر أن "الجهود المصر حثيثة ومتواصلة"، لافتا إلى أن "هناك أمل وتفاؤل كبير بأن تجري الامور في الاتجاه الصحيح بتنفيذ الجدول الزمني الذي تم التوافق عليه في القاهرة عام 2017".

وبحسب الفتياني، فإن الرئيس محمود عباس أكد للوفد المصري جدية حركة فتح بإنهاء هذا الملف "ونحن نتصدى لأوسع مؤامرة تحاول من خلالها الإدارة الأمريكية تصفية القضية الفلسطينية".

فيما أكد الوفد المصري، وفق القيادي في فتح، التزام ووقوف مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى جانب الشعب الفلسطيني بكل الاحتياجات والقضايا الأساسية.

وعبّر الفتياني عن أمله بأن "نرى شيئا في الأيام القادمة، إذا كان هناك جدية للتطبيق على الأرض"، مضيفا : "نأمل بالقريب العاجل أن نرى شيئا على الأرض يعزز ثقة شعبنا بنفسه أولا وبقدرته على تجاوز هذه المرحلة الصعبة في ظل ظروف هي الاصعب في تاريخ شعبنا".

وشدد على ضرورة إنهاء الانقسام لمرة واحدة وإلى الأبد، وصولا إلى الشعب الفلسطيني الذي سيقول كلمته في الانتخابات المقبلة. وفق حديثه.