أغضبتهم البصقة

2019-07-22 23:01:47

فلسطين 24- هاجم أوفير جندلمان المتحدث باسم مكتب رئيس وزراء دولة الاحتلال الإسرائيلي، الشباب الفلسطينين الذين طردوا مطبعا سعوديا من ساحات المسجد الأقصى المبارك. 

وكتب جندلمان على فيس بوك"هؤلاء الزعران والبلطجية الفلسطينيون الوحوش، بمن فيهم أطفال لا أخلاق ولا تربية لهم، الذين بصقوا على إعلامي سعودي جاء للصلاة في الحرم الشريف دنسوا الأقصى بألفاظهم القذرة وببصقهم في باحته".

وتابع: "هذه هي قمة الغدر والخيانة من قبل زعران وبلطجية عديمي الأخلاق يعرفون فقط الشتيمة والعنف والإرهاب!"

وضجت مواقع الاجتماعي احتفاء بطرد المطبع السعودي الذي اتهموه بـ"الخيانة" من ساحات الأقصى، وسط اجماع من نشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي أن البصق هو أفضل رد على كل المطبعين. 

وتهرول بعض الدول العربية سرا وعلانية إلى بناء علاقات مع اسرائيل على حساب الفلسطينيين، وهو ما يثير غضب الفلسطينيين ويخالف الإجماع العربي على عدم التطبيع مع إسرائيل قبل حل القضية الفلسطينية.