طرد إمرأة وطفليها من طائرة !

2019-10-30 08:55:41

فلسطين 24 - طرد طاقم تابع لخطوط جيت ستار الاسترالية، امرأة وطفليها، أثناء تواجدهم على متن الطائرة المتجهة من مدينة كوينزتاون، إلى ويلينغتون، في نيوزيلاندا، لسبب صادم وغير متوقع، وأثار استياء الكثير من المتواجدين على متن الطائرة.

وكانت السيدة قد تواجدت على متن الطائرة الأسترالية برفقة طفليها، وهي من دولة ساموا في أوقيانوسيا، إلا أن الموظفين أوقفوها وطردوها قبل إقلاع الطائرة، بسبب عم ارتداء رضيعها حذاء، وسط استياء كبير من الجمهور، وفق صحيفة ديلي ميل البريطانية.

كما أن أحد ركاب الطائرة، ساهم بمساعدة السيدة، وعرض منح الطفل حذاء إلا أن الموظفين أبدوا رفضهم القاطع، وقرروا منع السيدة من إكمال رحلتها، وتم طردها من الطائرة بطريقة مهينة.

وقالت إيزوبيل ميبوس: "شهدت للتو منع سيدة وطفليها من ركوب طائرة في مطار كوينزتاون لأن طفلها لم يرتد حذاءً، وعلى الرغم من عرض أحد الركاب تقديم حذاء للطفل، رفض الموظفون وطردوها، وكانت السيدة تبكي، عارٍ عليك شركة جيت ستار، إنه حقًا أمر مثير للاشمئزاز" .

وبدوره، قال المتحدث باسم الشركة: "إن السيدة التي منعت من السفر على متن الطائرة، خالفت القواعد عندما لم يرتد نجلها حذاء".

وأضاف: "الرحلة تأخرت لمدة 21 دقيقة في محاولة لحل المشكلة، دون جدوى"، معقبًا: "نتفهم أن الأمر كان محبطًا للأسرة، ولكن لأسباب تتعلق بالسلامة نطالب جميع الركاب بارتداء الأحذية عند الصعود للطائرة وطوال الرحلة وعند النزول أيضًا"، وفق بانوراما.

ويذكر أن قواعد شكة جيت ستار السياحية، تنص على منع أي مسافر من ركوب الطائرة إذا لم ينتعل حذاءً.