تفاصيل اغتيال سليماني

2020-01-13 13:48:25

فلسطين 24 - كشفت معلومات جديدة تتعلق باغتيال الجنرال قاسم سليماني في مطار بغداد، يوم الجمعة 3-1، أن الاستخبارات الأمريكية بدأت بالتحضير لاغتياله منذ عام 2018.
 
وقال المحلل والخبير في شؤون الاستخبارات، رونين بريغمان: إن اغتيال سليماني بدأ التحضير له منذ 18 شهراً، موضحاً أن ذلك جاء نتيجة لتراكم معلومات استخباراتية ضده.
 
وذكر بريغمان، أن سليماني خطط خلال الأسابيع الأخيرة التي سبقت عملية الاغتيال القيام بحملة عمليات ضد أهداف أمريكية في الشرق الأوسط لرفع العقوبات عن إيران.
 
وأوضح أن الاستخبارات الأمريكية استبعدت خيار اغتيال سليماني في الساحة الإيرانية بسبب الاحتمالية العالية جدًا لرد إيراني كبير قد يؤدي لحرب، واستبعدت القيادة أيضاً خيار اغتياله في سوريا خشية تعرض المرافقين له من عناصر وقيادات حزب الله للإصابة وبالتالي جر الحزب لرد واسع ضد إسرائيل والدخول في حرب.
 
وفي وقت سابق، أشارت مصادر إسرائيلية إلى امتناع سلاح الجو الإسرائيلي عن قصف واستهداف عماد مغنية بسبب تواجده مع سليماني، ويشكل هذا تحولاً في الحسابات الأمريكية والإسرائيلية اتجاه سليماني وحزب الله.
 
وحسب راديو الجيش، فإن وكالة (السي آي ايه) كانت من أكثر المتحمسين لاغتيال سليماني، بعكس قادة الجيش الآخرين، حيث كان هؤلاء يتخوفون من ردة فعل عنيفة لطهران في حالة اغتيال سليماني.
 
وزعم بريغمان، أن الأمريكان تلقوا تحذيراً بالضربة الإيرانية على قواعدهم في بغداد في حوالي الساعة السادسة والنصف من مساء يوم الضربة، أي قبل الضربة بعدة ساعات، مؤكداً أن الجنود دخلوا الملاجئ قبل عدة ساعات من الضربة الإيرانية.