صفقة القرن تجرد الفلسطينيين من كل شيء

2020-01-24 09:24:09

تل ابيب- فلسطين 24- ذكرت تقارير إسرائيلية أن الإدارة الأميركية ستطلع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، على تطورات "صفقة القرن"، خلال الأسبوع المقبل، كما وجهت دعوة مماثلة لمنافس نتنياهو، رئيس "كاحول لافان"، بيني غانتس.

وأكدت مصادر إسرائيلية للقناة 13، مساء اليوم الخميس، أن نتنياهو وغانتس تلقيا دعوة لزيارة واشنطن يوم الثلاثاء المقبل، بهدف الاطلاع على تفاصيل الخطة الأميركية ونقلت المصادر أن الاثنين تلقيا الدعوة من نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، في ختام مشاركته في منتدى إحياء ذكرى المحرقة اليوم.
وكتب المراسل السياسي للقناة 12 الإسرائيلية، عميت سيغل، إن نتنياهو سيطلع على "الخطة السياسية الأفضل التي عرضت على إسرائيل"، وأنها "تشمل إزاحة جدية للحدود"، بحسب مصادره.
ونقل سيغل عن مصادره أن الإدارة الأميركية وضعت أربعة شروط لإقامة الدولة الفلسطينية، وهي: الاعتراف بإسرائيل دولةً يهودية؛ نزع السلاح في غزة؛ نزع سلاح حركة "حماس"؛ الاعتراف بالقدس عاصمةً لإسرائيل.
وأوضح سيغل أن الخطة الأميركية ستشمل فرض السيادة الإسرائيلية على المستوطنات في الضفة المحتلة، وفي حال رفض الطرف الفلسطيني للصفقة وفشل المفاوضات بين الطرفين لإقامة دولة فلسطينية، فإنه سيكون من حق إسرائيل ضم كل مستوطنات الضفة.