مفاجأة لم يتوقعها طبيب أجل حفل زفافه لمحاربة كورونا!

2020-02-22 14:18:09

أعلنت وكالة الأنباء الصينية شينخوا أن طبيباً صينياً شاباً أرجأ حفل زفافه للمساعدة في مكافحة فيروس كورونا الجديد، توفي نتيجة المرض.

وكان الطبيب بنغ ينهوا، 29 عاما، يعالج المرضى المصابين بفيروس كورونا المميت في منطقة جيانغشي في ووهان، مركز تفشي الفيروس. لكن لسوء حظه، أُصيب الطبيب الصيني بالفيروس في 25 يناير ونُقل على الفور إلى المستشفى

وأوضحت إدارة المستشفى، في بيان صادر عنها وحصلت صحيفة The Guardian  البريطانية على نسخة منه، أن بنغ أُرسل إلى مستشفى جينيتان في ووهانلتلقي العلاج في حالات الطوارئ عندما تدهورت حالته بشكل كبير، لافتة إلى أنه فارق الحياة.

وبحسب وسائل الإعلام الصينية، كان بنغ يخطط للزواج من شريكته خلال إجازة العام القمري، لكنهما اتفقا على تأجيل مراسم الزفاف ليتمكن الزوج المستقبلي من علاج المصابين بفيروس كورونا.

ولم تتاح فرصة لبنغ لإرسال دعوات زفافه، إذ لا تزال في درج مكتبه شاهدة على ما فعله الفيروس بحياة آلاف الأبرياء.

من جانبهم، نعى مواطنون صينيون الطبيب المتوفي على منصة التواصل الاجتماعي Weibo، ناعتين إياه بالبطل. وجاء في تعليقاتهم: لن ننسى أبداً هؤلاء الأبطال، هؤلاء أعطوا كل شيء بتفاني.

بنغ هو واحد من بين 8 على الأقل من المهنيين الطبيين، وأحد أصغر الذين ماتوا بسبب فيروس كورونا، المعروف الآن باسم COVID-19. لقد تسببت هذا الفيروس في مقتل كبار السن أو الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أشعلت وفاة طبيب آخر يدعى لي وين ليانغ، احتجاجات عامة واسعة النطاق على الإنترنت، باعتباره أحد المبلغين الذين حاولوا رفع أجراس الإنذار عن الفيروس في الأيام الأولى من ظهور المرض.