الرئيس: إضراب الأطباء غير أخلاقي وحقير

2020-03-01 19:13:29
آخر تحديث 2020-03-02 06:36:38

رام الله- فلسطين 24: انتقد الرئيس محمود عباس بشدة إضراب نقابات الأطباء، قائلاً إنه غير أخلاقي وغير مسؤول.

وأضاف الرئيس عباس خلال اجتماع مع أقاليم حركة فتح المنتخبة إن إعلان نقابة الأطباء في هذا الوقت عن الإضراب، في ظل صفقة العصر والحصار الاقتصادي ومرض كورونا موقف حقير.

وأضاف : "كورونا في 50 دولة حتى الآن. كل يوم في دولة. لا نعرف متى يأتينا ومتى سيصل إلينا. لا يوجد دواء أو مصل أو تطعيم. والأطباء يضربون لماذا (..) في هذا الوقت العصيب أنت أساسا أول واحد يجب أن تشتغل". 

ولفت الرئيس عباس إلى أن الأطباء يطالبون بـ200" %ونحن في أزمة مالية"، متسائلا : "هل هذا معقول. هل هذا موقف إنساني ومسؤول؟ (..) هذا عيب وموقف غير مقبول".

في السياق ذاته، أكد الرئيس عباس عدم وجود أية اتصالات مع الإدارة الأمريكية، لافتا إلى أن هناك اتصالات مع الـ"سي آي ايه" وبعض أعضاء الكونغرس. 
وقال تعقيبا على تصريحات السفير الأمريكي ديفيد فريدمان حول وجود قنوات اتصال سرية مع السلطة والحكومة الفلسطينية : "لا يوجد بيننا وبين الإدارة الأمريكية أية اتصالات، ولا يوجد أي علاقات وما تسمعونه لا أساس له من الصحة".

وجدد الرئيس عباس التأكيد على أنه لا انتخابات دون القدس، لافتا إلى أن إسرائيل لا تزال تضع عقبات أمامنا من أجل عدم تحقيق الديمقراطية وتمنع الانتخابات في القدس. 
وقال الرئيس عباس : "نرفض رفضا قاطعا أن تجري الانتخابات في غزة والضفة ولا نجريها في القدس، لذلك ننتظر أن يأتي الوقت المناسب من أجل تحقيقها في القريب العاجل".
وأضاف : "عندما نحصل على موافقة لإجراء الانتخابات في القدس، سنصدر المرسوم الخاص بذلك"، منوها إلى وجود "ضغوط أوروبية وغير أوروبية لإصدار المرسوم ثم الانتظار".