توصية جديدة من "فيفا" بسبب فيروس كورونا

2020-03-14 15:41:50
آخر تحديث 2020-03-14 15:45:24

وصى الاتحاد الدولي لكرة القدم بعدم لعب مباريات دولية خلال التوقف الدولي الذي كان مقررا له شهري مارس/أذار الجاري وأبريل/نيسان المقبل.

وقرر الفيفا إلغاء قواعد استدعاء اللاعبين من الأندية للشهرين، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا عالميا.

وقال بيان صادر عن فيفا: "الموقف يتطور سريعا حول العالم، والقيود حول السفر تم وضعها للوقاية من الفيروس".

وتابع "فيفا يتفهم أن إقامة المباريات تحت الظروف الجارية لا يشكل فقط مخاطرة صحية، بل أيضا يضر بمبدأ تكافؤ الفرص حيث لن تتمكن الفرق بالدفع بأفضل تشكيلاتها".

وأوصى فيفا في بيانه بتأجيل كل المباريات الدولية في هذين الشهرين، بعد أن أجل بدوره تصفيات كأس العالم في قارتي آسيا وأمريكا الجنوبية.

وأوضح الاتحاد الدولي لكرة القدم أنه يدرس طرق للعب تلك المباريات في مواعيد لاحقة.

وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار مرض فيروس كورونا "جائحة" (وباء عالمي)، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.