28 مارس 2020

الكوميديا المصرية تودع نجمها جورج سيدهم

الكوميديا المصرية تودع نجمها جورج سيدهم

انطفأ نجم في سماء الكوميديا المصرية مع إعلان وفاة الممثل الكوميدي جورج سيدهم، مساء اليوم الجمعة، عن 82 عاماً، بعد صراع مع المرض طيلة أعوام.

ورغم ظهوره النادر في سنواته الأخيرة، لكن مكانته الكبيرة في قلوب الجماهير لم تتراجع مع الأيام، فأعماله الخالدة بقيت محفورة في ذاكرة الكبار والصغار، واطمأن محبوه على صحته فنانهم من خلال الصور التي نشرت عبر السوشيل ميديا لزيارات بعض الفنانين له في احتفالاته الخاصة.

جورج سيدهم فنان كوميدي، وأحد أعضاء ثلاثي أضواء المسرح، الفرقة التي قدم بها مع سمير غانم والضيف أحمد، أجمل الأعمال الكوميدية.

ولد جورج في 28 مايو (أيار) 1938 في سوهاج المصرية، وحصل على بكالوريوس الزراعة من جامعة عين شمس في 1961، عشق التمثيل منذ صغره وتفجرت موهبته في التمثيل في المرحلة الثانوية وأصبح رئيس فرقة التمثيل بالمدرسة.

قدم فقرة صامتة بعنوان "دش بارد" في برنامج "تسالي" للتليفزيون، كانت سبباً في تعرف الجمهور عليه، وتعرف فيها على سمير غانم والضيف أحمد، وكونوا معاً "ثلاثي أضواء المسرح" وشاركوا في عدة مسرحيات وأفلام كوميدية، وأول فوازير للتلفزيون المصري في شهر رمضان.

وبعد وفاة الضيف أحمد في أبريل (نيسان) 1970 استمر الثنائي جورج وسمير، وقدما معاً مسرحيات عدة من أشهرها المتزوجون، وموسيقى في الحي الشرقي، ثم انفصلا، ليواصل جورج العمل في مسرحيات منها كلام خواجات، وحب في التخشيبة.

شارك سيدهم في أكثر من 40 فيلماً سينمائياً من أبرزها، معبودة الجماهير، وأضواء المدينة، والبحث عن فضيحة، وغريب في بيتي، والشقة من حق الزوجة، كما شارك في مسلسلات تلفزيونية منها بوابة الحلواني، ورأفت الهجان.