05 إبريل 2020

فيروس كورونا يضرب الجيش الإسرائيلي وتكتيم رسمي

فيروس كورونا يضرب الجيش الإسرائيلي وتكتيم رسمي

القدس المحتلة- يتزايد القلق داخل الجيش الإسرائيلي من تفشي فيروس كورونا، في ظل استمرار مشاهد التكدس بين الجنود وعدم امتثالهم للتعليمات الخاصة بالحفاظ على المسافة بينهم، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.
 
واليوم الأحد كشفت قناة "كان" الرسمية عن تلقي الجنود في أكبر قاعدة عسكرية في إسرائيل تعليمات بعدم الخروج من غرفهم، في ظل أنباء عن تفشي الوباء بينهم. 
 
وقالت القناة في حسابها على تويتر، إن الجنود في معسكر شارون في النقب تلقوا السبت تعليمات بالبقاء في غرفهم حتى إشعار آخر. 
 
ونقلت القناة "12" الخاصة أنها حصلت على معلومات تفيد بتسجيل ثماني إصابات مؤكدة بالقاعدة المذكورة، إضافة إلى دخول 100 جندي للحجر الصحي في موقع معزول داخلها. ويخدم في معسكر شارون نحو عشرة آلاف جندي. 
 
وكشف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي عن ارتفاع عدد المصابين بالفيروس بين صفوفه إلى 125. إلا أن القناة "12" كانت قد شككت السبت في دقة فحوصات كورونا التي تجرى للجنود في معامل الجيش، مما يعني أن العدد الفعلي للمصابين قد يكون مرتفعاً. 
 
وفي وقت سابق، أعلن المتحدث باسم الجيش أن قائد المنطقة الوسطى اللواء نداف بادان سيخضع للحجر الصحي للاشتباه في إصابته بفيروس كورونا.
 
وفي الثلاثاء الماضي دخل رئيس الأركان الإسرائيلي اللواء أفيف كوخافي وضابطان رفيعان الحجر الصحي بعد اجتماعهم مع ضابط شخصت إصابته بكورونا.
 
وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، أن ثلاثة أشخاص توفوا يوم الأحد، لترتفع حصيلة الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا إلى 47، في حين تم تسجيل 203 إصابات ليرتفع الإجمالي إلى 8018.