"بيكتي" تطلق شبكة المرشدين الفلسطينيين

2013-03-30 14:08:09
رام الله– فلسطين 24 : أعلنت الحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات (بيكتي)- مركز الاعمال والابداع، عن إطلاق شبكة المرشدين الفلسطينيين، وذلك خلال حفل خاص حضره أكثر من ثمانين مشاركاً يمثلون مختلف القطاعات، لا سيما قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وتهدف الشبكة الى انجاح المشاريع المحتضنة من خلال تقديم النصح والارشاد والاستشارات للرياديين في تطوير مشاريعهم.
وشهد الحفل توقيع اتفاقيات احتضان ودعم لخمسة مشاريع كان قد تم تقييمها وقبولها والإعلان عنها خلال الشهر الجاري، بالتعاون مع مؤسسة الشباب الدولية.

وافتتح د. يحيى السلقان عضو مجلس ادارة "بيكتي"، الحفل بالترحيب بالحضور، مقدما الشكر لمؤسسة الشباب الدولية، والوكالة الأميركية للتنمية الدولية، على دعمهما وتعاونهما في تنفيذ برنامج نقطة الانطلاق. كذلك شكر كافة المرشدين في الضفة وقطاع غزة على عطائهم.

ودعا السلقان إلى الانضمام للشبكة التي تعتبر منصة مفتوحة للجميع للاشتراك فيها والاستفادة منها، حيث لا تقتصر خدماتها على المشاريع التي تحتضنها "بيكتي" والتي زاد عددها عن الأربعين مشروعاً حتى الآن.

بدوره، أشاد مستشار الرئيس لشؤون الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتعليم التقني صبري صيدم بالدور المهم الذي تلعبه "بيكتي" في دعم الريادة والابداع في فلسطين، متمنياً لكافة الرياديين التوفيق ولمشاريعهم النجاح، كما شدّد د. صيدم على ضرورة التعاون والتنسيق والتكاملية بين كافة الجهات العاملة في دعم الرياديين والشباب.

واوضح جليل حزبون، ممثل مؤسسة الشباب الدولية ارتباط أهداف شبكة المرشدين بمشروع "نقطة الإنطلاق" وأثره في نشر فكر الريادة خاصةً في الجامعات الفلسطينية، وأهمية دور الشبكة في دعم الشباب الريادي وضرورة إستمرار العلاقة بين المرشِدين والرياديين للمساهمة في إنجاح أعمالهم التجارية.

وقدم المهندس حسن عمر المدير التنفيذي لـ "بيكتي" عرضاً أعلن فيه رسمياً عن اطلاق شبكة المرشدين الفلسطينيين والتي تضم حتى الان أكثر من 40 من المرشدين وفي كافة المجالات ومن مختلف محافظات الوطن وفلسطينيي الشتات، يقدمون خدماتهم لاكثر من 20 شركة. ودعا الحضور لتقديم مشاريعهم لمسابقة أفضل خطة عمل، حيث تعتبر هذه المسابقات فرصة لتقييم المشاريع وتوفر لهم إمكانية التشبيك والحصول على جوائز والمشاركات الاقليمية والدولية والتي تؤدي الى احتضان وتنفيذ هذه المشاريع وتحويلها من مجرد افكار وخطط عمل الى شركات حقيقية ناشئة وناجحة.

يذكر ان برنامج نقطة الانطلاق ينفذ من خلال برنامج تعزيز الريادة الشبابية (YED) التابع لمؤسسة الشباب الدولية بتمويل من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية. ويعمل برنامج تعزيز الريادة الشبابية بالتعاون مع المؤسسات الفلسطينية التي تهدف لخدمة الشباب على تزويد الشباب بمهارات قابلية التوظيف وريادة الأعمال وذلك بالشراكة مع مؤسسات القطاع العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني، حيث تم عقد 13 دورة تدريبية حضرها اكثر من 300 مشارك، وكذلك توفير 80 فرصة تدريب وتوظيف.