22 يونيو 2020

بعد غضب شعبي- الحكومة تدرس ترقيات وزارة الصحة

بعد غضب شعبي- الحكومة تدرس ترقيات وزارة الصحة

رام الله- فلسطين 24: قرر مجلس الوزراء تشكيل لجنة لدراسة الترقيات في جميع الوزارات، بما فيها وزارة الصحة، مشيراً إلى أن الترقيات العليا بحاجة إلى موافقة مجلس الوزراء والرئيس، وأن الترقيات عموما متوقفة بقرار السيد الرئيس منذ العام الماضي جراء الأزمة المالية التي تواجهها الحكومة.

يأتي ذلك في وقت تشهد فيه مواقع التواصل غضباً عارماً بعد الإعلان عن تعيين وكيل جديد لوزارة الصحة، في ظل وقف الترقيات لبقية الموظفين.

وقالت مصادر مطلعة أن ما  جرى في وزارة الصحة لم يكن ترقية، وإنما تكليف بمنصب وكيل الوزارة كقائم بالأعمال دون أن يترتب على ذلك أي أثر مالي على حزينة الدولة أو على راتب الموظف الذي شغل المنصب.

وفي ذات السياق، أعلن الحراك الموحد ضد الضمان أمس أنه سينزل إلى دوار المنارة في رام الله احتجاجا على هذه التكليفات والترقيات التي تأتي في وقت الدعوات للحشد الشعبي للتصدي لمشروع الضم الاسرائيلي الأمريكي والأزمة المالية التي تمر بها الحكومة، مشيرا إلى أن هذه الترقيات تأتي لابناء المسؤولين، على حد وصف الحراك.