02 يوليو 2020

إسرائيل قلقة من مؤتمر الرجوب والعاروري

إسرائيل قلقة من مؤتمر الرجوب والعاروري

صدى نيوز: أبدت أوساط إسرائيلية قلقها من المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقد بين حركتي فتح وحماس للوقوف في وجه مشروع الضم.

وأبدى صحافيون وسياسيون، تخوفهم من المؤتمر الذي حضره عضو اللجنة المركزية لحركة فتح جبريل الرجوب ونائب رئيس المكتب السياسي في حركة حماس صالح العاروري.

وقال المحلل في القناة "12" العبرية، إيهود يعاري، إن التعاون الذي بدأ اليوم بين فتـح وحماس مهما كان محدودًا هو تطور خطير في نظر إسرائيل، إن السرعة التي تم بها التوصل إلى هذا الاتفاق فاجأت المنظومة الأمنية الإسرائيلية.

وتابع يعاري يقول: إن "ما يهم ليس المؤتمر الصحفي للرجوب والعــاروري، لكن المهم ما يحدث على الأرض، خاصة التزام السلطة بعدم اعتقال أفراد حماس، مضيفًا، "قد نواجه الآن وضعاً جديداً في الساحة الفلسطينية، حيث يتم استبدال الصدام الدائم بين فتح وحماس بالتعاون والضمانات المتبادلة".