07 يوليو 2020

يحيى الفخراني يوصي أولاده أن لا يأخذوا من أموال الدولة

يحيى الفخراني يوصي أولاده أن لا يأخذوا من أموال الدولة

فلسطين 24- نعى الفنان المصري الكبير يحيى الفخراني، الفنانة رجاء الجداوي التي وافتها المنية، أمس الاول الأحد، إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد، قائلًا: «الله يرحمها ويحسن إليها ويجعل مثواها الجنة».
وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «MBC مصر»، مساء أمس الاول الأحد، أنه تلقى كمًا هائلًا من الرسائل والاتصالات من أقاربه ومن أرقام هواتف لا يعرفها لتعزيته، متابعًا: «واصلة عند الناس كالجدة والأم».
وكشف الفخراني عن وصيته لأولاده حال مرضه، والتي تناولت توصياته لهم بكيفية التعامل مع تكاليف علاجه.
فقد أوصى الفخراني أبناءه بأن لا يأخذوا أية أموال من الدولة في حال مرضه، قائلاً: “لو أصبت بمرض سيتكلف علاجه الملايين وأنا لا أملكها فلا تأخذوها من الدولة”.
وأكد الفخراني، أنه ميسور الحال، ويستطيع الإنفاق على نفسه، بينما هناك كثيرون لا يستطيعون ذلك، وهم أولى بأموال الدولة، ضارباً مثلاً بما حدث مع الفنان الراحل رشدي أباظة.
وتطرق الفخراني إلى الحديث عن الفنانة الراحلة رجاء الجداوي، معربا عن حزنه الشديد بعدما علم بأن هناك كثيرين قد تنمّروا على الفنانة الراحلة رجاء الجداوي بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد، مؤكداً أنه لا يملك حساباً على “فيسبوك” ولا يعرف شيئاً عن “السوشيال ميديا”، ولكن البعض حكى له ما يدور عليها من تنمّر على الفنانة الراحلة، مؤكداً أنه شعر بالقهر في ذلك الوقت، قائلاً: “أنا اتقهرت، دي بالذات مكنش ينفع يحصل معاها كده”.
وقال الفنان الكبير إنه يعتبر أن الوسط الفني أسرته الكبيرة، فمنذ دخوله مجال التمثيل وهو يشعر بذلك، مضيفاً أن هذا هو شعور أي فنان يعمل في التمثيل، مؤكداً أنّ الفنانين بالنسبة له عائلته مثل أمه وأخته وابنه، وليس من الطبيعي أن يتنمر أي أحد على فنان يحبه.