10 يوليو 2020

الصحة توضح غدا موقفها بشأن تمديد الإغلاق في محافظات الضفة

الصحة توضح غدا موقفها بشأن تمديد الإغلاق في محافظات الضفة

رام الله - فلسطين 24- أكد الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية، كمال الشخرة، أن الوزارة ستجتمع غدًا السبت، لدراسة احتمالية تمديد الإغلاق أو رفعه.
وقال الشخرة: "غدا السبت الساعة 4 مساءً ستجتمع وزارة الصحة، وسترسل الينا كافة التقارير من لجان الوزارة في المحافظات، مضيفاً: إذا كان هناك توصيات من أية محافظة حول حاجتها لمزيد من الوقت لمحاصرة الوباء، سنرفع التوصية لرئيس الوزراء لاتخاذ القرار".
وأضاف الشخرة في تصريحات لوكالة "وطن": "كان هناك توصية من قبل وزيرة الصحة بالإغلاق لمدة 14 يوما في كافة محافظات الوطن للسيطرة على الوباء. نحن نتحدث عن إغلاق من أجل المصلحة العامة، وليس تعطيل مصالح الناس، لأن القضية تتعلق بحياة المواطن، وكل عملنا ينصب حاليا في الحد من حركة المواطنين".
وأردف: "التركيز على الحد من المخالطة الكبيرة وأخذ العينات اللازمة، وفي حال انتهينا من ذلك، سنرفع توصياتنا بالإغلاق أو التخفيف، مع الالتزام الكامل بإجراءات الوقاية والسلامة".
وفي سياق متصل، قال الشخرة إن 70% من أسرّة غرف العناية المكثفة "ICU" في فلسطين باتت مشغولة، إما بمرضى فايروس كورونا أو مرضى آخرين.
وتابع: "تبقى أقل من 100 جهاز تنفسي غير مستخدم لغاية اللحظة، وهي مخصصة لمرضى فيروس كورونا فقط، لكن ليس كل الحالات التي تدخل غرف العناية المكثفة تحتاج الى جهاز تنفسي.. الكثير منها تتحسن وتنقل إلى غرف العناية المتوسطة".
وعقّب الشخرة على ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في مخيم الجلزون، شمال مدينة رام الله، حيث سجّلت وزارة الصحة خلال اليومين الماضيين 45 إصابة.
وأشار الشخرة إلى أن "هناك أكثر من 1000 عينة سيتم سحبها اليوم لمخالطين، وستظهر نتائجها إما مساء اليوم أو صباح الغد"، محذرا من خطورة الحالة الوبائية داخل المخيم، بسبب ضيق المكان وارتفاع نسبة الكثافة السكانية، وبالتالي نشر العدوى بشكل أسرع من أي مدينة أو قرية.
وبين أن "احتمالية أن يكون المرض منتشرا بصورة أكبر داخل المخيم واردة بشكل كبير، مضيفا: "طالبنا محافظة رام الله والبيرة فرض قيود مشددة على الحركة حتى تتمكن الطواقم الطبية من سحب العينات كافة والقيام بكل الإجراءات اللازمة".