27 سبتمبر 2020

نقابة الأطباء تطالب بإقالة وزيرة الصحة "فوراً" ثم تتراجع

نقابة الأطباء تطالب بإقالة وزيرة الصحة "فوراً" ثم تتراجع

فلسطين 24: طالبت نقابة الأطباء بإقالة وزيرة الصحة فوراً، في أعقاب ما أسمته رضوخها لضغوطات من جهات خارج الوزارة لتوظيف مدراء صحة أريحا وطولكرم، إلا أنها عادت وعدلت بيانها.

وطالبت النقابة في بيان نشر على صفحتها على موقع فيسبوك بإقالة الوزيرة الكيلة بسبب تدخل أجهزة أمنية في تعيين مدارء الصحية، إلا أن البيان المنشور تمت إزالته، دون توضيح الأسباب، والاستعاضة عنه ببيان جديد.

وأضافت النقابة في بيان وصل صحفي: "بعد إجراء مقابلات اليوم في وزارة الصحه لتعيين مدير لصحة اريحا واخر لصحة طولكرم ومن لجنه مقابلات برئاسة وزيرة الصحه فقد تم إعلان نتائج المقابله وتعيين مديرا لصحة اريحا فور انتهاء المقابلات . أما بخصوص تعيين مدير لصحة طولكرم فلم يتم الإعلان حتى اللحظه عن تعيين مديرا لصحة طولكرم مما يضع نتائج المقابلات هذه وغيرها تحت الشكوك وبأن اللجنة تنتظر التعليمات العليا لاتخاذ قرارها وذلك بسبب تدخلات من جهات عده للضغط على اللجنه لتغيير قرارها".

وتابعت النقابة: "من هنا فإننا في نقابة الأطباء نستنكر هذه التدخلات ونستهجن موقف وزيرة الصحه و رضوخها للضغوطات وعدم الاعلان رسميا عن مدير لصحة طولكرم . ان مثل هذه التصرفات والرضوخ للضغوطات يؤكد على أن من يقود الوزاره هم أناس من خارج الوزاره وان المقابلات لا تعدو عن كونها صوريه وليست نزيهه. ولا تمت للواقع بصله واللجان المشكله ما هي إلا العوبه بايدي فئات من خارج الوزاره تعمل لمصالح فئويه وليس لها علاقه بالمهنيه والشفافية مما يوضح الوضع المزري الذي وصلت إليه وزاره مثل وزارة الصحه تخص اهم شيء في حياتنا ، الا وهو صحة المواطن . وان الشعار المتغنى به بأن الصحه اهم ما نملك ما هو إلا شعار يتغنى به بالمناسبات ولا يمت للواقع باي صله ، وهو العوبه بايدي مافيات تتحكم في مصير وصحة المواطنين".