27 يوليو 2021

عداء ماراثون بلا معدة ولا قولون ولا مثانة

عداء ماراثون بلا معدة ولا قولون ولا مثانة

فلسطين 24- يحلو لعداء الماراثون الإسباني خوان دوال (36 عاماً)، أن يسخر قائلاً إنه فارغ من الداخل، إلا أنه يقصد ذلك بالمعنى الحرفي، إذ أزيلت على مدى سنين معدته والقولون والمثانة والمستقيم، وقد تعلم العيش من دونها، على حد ما جاء في موقع «أوديتي سنترال».
وبدأت قصة خوان المحزنة والملهمة في آن، حين كان في الثالثة عشرة من عمره، حيث كشف تشخيص له أنه مصاب بحالة وراثية تدعى داء سلائل القولون والمستقيم العائلي، بمعنى أنه معرض بنسبة 99.8 بالمئة للإصابة بسرطان القولون. وفي عمر التاسعة عشرة أي مع الانتهاء من الدراسة الثانوية خضع خوان لعملية قاسية لإزالة القولون والمستقيم ولم تكن إلا البداية. وحين بلغ 28 عاماً ساءت حاله واضطر للتخلص من المعدة لحقت بها المثانة.
وقال: «خسرت 50 % من كتلة الجسم بعد أن كنت أزن 106 كيلوغرامات». لكنه تمكن بمساعدة أخصائي تغذية وبعد ثمانية أشهر من عمليته الجراحية الأخيرة أن ينهي نصف ماراثون برشلونة في ساعتين. ويؤكد أن الرياضة تساعده على أن يحافظ على صحته وحركته. ومع أنه ليس واضحاً كيف يتعامل جسمه مع الطعام، لكنه يستطيع تناول أي شيء من الدونات إلى الباستا واللحوم.