04 سبتمبر 2021

تباطؤ نمو الوظائف يهبط بالأسهم الأمريكية

تباطؤ نمو الوظائف يهبط بالأسهم الأمريكية

فلسطين 24- انخفضت المؤشرات الرئيسية في بورصة وول ستريت الأمريكية أمس إذ بعث تباطؤ حاد لنمو الوظائف الشهر الماضي بأقوى إشارة حتى الآن على أن الانتعاش في أعقاب الجائحة يفقد الزخم.
ونزل مؤشر داو جونز الصناعي 42.09 نقطة، أو ما يعادل 0.12% خلال التعاملات إلى 35401.73 نقطة.
وتراجع مؤشر ستاندرد أند بورز 500 بمقدار 4.53 نقاط أو ما يعادل 0.10% إلى 4532.42 نقطة، وهبط مؤشر ناسداك المجمع 17.76 نقطة أو ما يعادل 0.12% إلى 15313.42 نقطة.
وهبطت الأسهم الأوروبية قبل بيانات للتوظيف في الولايات المتحدة قد تؤثر على توقعات مجلس الاحتياطي الاتحادي حيال السياسات، بينما تأثرت المعنويات سلباً بسبب مخاوف جديدة بشأن تباطؤ النمو الصيني.
وتراجع مؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.2% خلال التعاملات، لكنه يمضي قدماً صوب تحقيق مكاسب أسبوعية محدودة.
وكانت أسهم البنوك وشركات الخدمات المالية التي تتأثر بأسعار الفائدة بين أكبر القطاعات المنخفضة، فيما هوى سهم مجموعة الاستثمار أشمور جروب 3.9% بعد إعلانها عن نتائج عام بالكامل.
وأظهر مسح خاص أن نشاط قطاع الخدمات الصيني انكمش بشدة في أغسطس، إذ تهدد القيود المفروضة لكبح السلالة دلتا من فيروس كورونا بإخراج التعافي الاقتصادي عن مساره.
وارتفعت الأسهم اليابانية، فيما بلغ مؤشر توبكس واسع النطاق أعلى مستوى فيما يزيد على 3 عقود، بعد أن قدم رئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا استقالته، فاتحاً الطريق أمام حكومة جديدة قد تساعد الائتلاف الحاكم على الفوز بالانتخابات المقبلة.
وصعد مؤشر نيكاي 2.04% إلى 29128.11 نقطة، وهو أعلى مستوياته منذ 16 يونيو بينما ارتفع المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 1.61% إلى 2015.45، ليبلغ مستويات لم يشهدها منذ أبريل 1991.
وخلال الأسبوع، زاد نيكاي 5.4% في أكبر مكسب منذ أوائل نوفمبر حين فاز جو بايدن بانتخابات الرئاسة الأمريكية.
وقادت الأسهم المرتبطة بالدورة الاقتصادية مثل شركات صناعة الصلب وسمسرة الأسهم، وكذلك الأسهم المرتبطة بأشباه الرقائق المكاسب.
وزاد مؤشر بورصة طوكيو لشركات صناعة الصلب 4.13%، إذ صعد سهم نيبون ستيل 5.4% وارتفع سهم جيه.إف.إي هولدينجز 6.5%.
وتلاه مؤشر شركات صناعة الآلات الكهربائية وشركات الوساطة في الأسهم بمكاسب 2.4% و2.3%.