25 سبتمبر 2021

تحرك جزائري بسبب "حادثة محرز"..

تحرك جزائري بسبب "حادثة محرز"..

فلسطين 24- قرر الاتحاد الجزائري لكرة القدم القيام بإجراء جديد، يتعلق بما حدث خلال مباراة منتخب "ثعالب الصحراء" أمام بوركينا فاسو في تصفيات كأس العالم 2022.
وسيتقدم الاتحاد الجزائري بتظلم لدى الاتحاد الإفريقي "كاف" ضد الحكم البوتسواني جوشوا بوندو الذي أدار مواجهة بوركينا فاسو، بسبب تجاهله ركلة جزاء صحيحة للنجم الجزائري رياض محرز.
وانتهت المباراة بالتعادل 1-1 خلال المباراة المندرجة ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات في التصفيات.
وحمل الاتحاد الجزائري لكرة القدم مسؤولية تعثر منتخب "الخضر" أمام نظيره البوركيني للحكم الذي تغافل، عن ركلة جزاء "صحيحة" لمحرز في الدقائق الأخيرة من المباراة.
وتعرض نجم مانشستر سيتي للعرقلة من قبل أحد مدافعي منتخب بوركينا فاسو في الدقيقة 87، غير أن الحكم طالب بمواصلة اللعب ليحرم المنتخب الجزائري من فرصة سانحة للتقدم من جديد.
وتقدم الاتحاد الكروي الجزائري بشكوى لدى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، مرفقة بفيديو للأخطاء التي ارتكبها الحكم خلال المباراة.
ومن المقرر أن تستضيف كتيبة المدرب جمال بلماضي، منتخب النيجر، في 8 أكتوبر 2021 على ملعب البليدة الجزائري.
على أن يلاقي "الخضر" المنافس ذاته، يوم 12 من الشهر القادم، على ملعب العاصمة النيجيرية نيامي.