14 أكتوبر 2021

نقابة الصحفيين تطالب بالاهتمام بقضية اسرى الجهاد الاسلامي

نقابة الصحفيين تطالب بالاهتمام بقضية اسرى الجهاد الاسلامي

فلسطين 24- طالبت نقابة الصحفيين، وسائل الاعلام الفلسطينية والعربية والدولية الاهتمام ومتابعة الجرائم التي ترتكبها منظومة الاحتلال الاسرائيلي بحق الاسرى والاسيرات في سجون الاحتلال .
ففي تصريح صحفي لرئيس لجنة الحريات في نقابة الصحفيين محمد اللحام قال "ان هناك هجمة شرسة وسلسلة من الجرائم بحق الاسرى والاسيرات داخل سجون الاحتلال تشنها ما يسمى "مصلحة السجون" كاجراءات انتقامية على خلفية نجاح ستة اسرى حرروا انفسهم من معتقل "جلبوع" الشهر الماضي.
واضاف اللحام ان ادارة سجون الاحتلال تحاول الاستفراد باسرى الجهاد الاسللامي البالغ عددهم 250 اسيرا حيث تنكل بهم بسياسة العزل الانفرادي وكذلك تشتيتهم على بقية المعتقلات وعزلهم، مما دفعهم لاعلان الاضراب عن الطعام والماء.
واوضح اللحام ان اثنين منهم دخلوا مرحلة الاضراب عن الماء من يوم الثلاثاء الماضي، وان مئة اسير يستعدون للحاق بهم في حال بقيت الادارة متعنتة ومواصلة لسياسية العقاب والانتقام.
وشدد اللحام على ضروروة الاهتمام الاعلامي وتسليط الضوء على نضال الاسرى اللذين يتهددهم الخطر على حياتهم في ظل التعيتم الاعلامي، مما يتطلب مساندة بالبعد المهني والاخلاقي والانساني والوطني لابطال تقدموا الصفوف ودفعوا الاثمان عن شعب وامة امام عنجهية الاحتلال لا يتوانى عن ارتكاب المجازر والانتقام لفشله في كسر ارادة شعبنا.