23 أكتوبر 2021

شمخاني رداً على إردوغان: تضخيم شوكة الصهاينة ليس من الإسلام أو القوة

شمخاني رداً على إردوغان: تضخيم شوكة الصهاينة ليس من الإسلام أو القوة

فلسطين 24- قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، في تغريدة عبر "تويتر"، إنّ "الخوف من أطياف المجتمع هو مصير الحكومات التي تحتكّ بها بحدة وقمع، وليس إيران التي تُعَدّ مَرجاً يحتضن جميع المكوّنات".
وأضاف، متسائلاً، "هل تضخيم الهيبة المزعومة للكيان الصهيوني من جانب حاكمٍ يدّعي قيادة العالم الإسلامي، يعكس قوته أو إسلاميته؟"، معتبراً أن " تضخيم الشوكة الخاوية للكيان الصهيوني ليس من بوادر الإسلام أو القوة".
يأتي ذلك، رداً على تصريح الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، بأنّ إيران لن تدخل في حرب مع أذربيجان بسبب العلاقة القوية التي تربط الأخيرة بـ"إسرائيل"، وأيضاً بسبب "وجود المكوّن الأذري داخل البلاد".
وأضاف إردوغان أنّ المواجهة المحتملة بين إيران وأذربيجان "ليست مهمة سهلة".
وأکّد دعم بلاده لأذربيجان في الفترة الأخيرة، وأنه سيتوجّه إليها للقاء الرئيس إلهام علييف، من أجل حضور حفل افتتاح مطار ومعبر حدودي.
وتوتّرت العلاقات بين طهران وباكو في إثر إجراء إيران مناورات عسكرية شمالي غربي البلاد عند الحدود مع أذربيجان، بالتزامن مع إحياء ذكرى معركة كاراباخ الثانية، وهو ما انتقده الرئيس إلهام علييف.
وكانت طهران أفادت بوجود عناصر إسرائيليين في أذربيجان قرب الحدود مع إيران، وهو ما نفته باكو جملة وتفصيلاً، وطالبت طهران بتقديم أدلة على ذلك.
وفي وقت سابق، نصح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، مسؤولي أذربيجان بمواصلة خطابهم الدبلوماسي مع إيران بطريقة أخوية، وقال إن على أذربيجان الحذر من الوقوع في مصيدة طرف ثالث، بخصوص علاقاتها بإيران.
وأكّد أن بلاده "لن تتساهل أبداً مع وجود الكيان الصهيوني قرب حدودها".