27 نوفمبر 2021

تراجع جماعي للأسهم العالمية

تراجع جماعي للأسهم العالمية

فلسطين 24- شهدت مؤشرات الأسهم العالمية حالة من التراجع الجماعي أمس مع قلق المستثمرين من سلالة جديدة من فيروس «كورونا» وتضررت أسهم شركات الطيران والسفر العالمية من عمليات جديدة لإغلاق الوجهات خاصة في جنوب افريقيا.
وسجلت المؤشرات الرئيسية للأسهم الأمريكية تراجعاً عند الفتح وكانت الأسهم المرتبطة بقطاعات السفر والبنوك والسلع الأولية الأكثر تضرراً من موجة الإقبال على البيع .
وتراجع مؤشر داو جوز الصناعي 437.69 نقطة أو 1.22 % إلى 35366.69 نقطة.
ونزل مؤشر ستاندرد آند بورز 500 القياسي 36.83 نقطة أو 0.78 % إلى 4664.63 نقطة في حين هبط مؤشر ناسداك المجمع 180.85 نقطة أو 1.14 % إلى 15664.38 نقطة.
وتراجعت الأسهم الأوروبية بأكثر من 3 % وخلال التعاملات نزل مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 3.3 % متجهاً صوب تسجيل أسوأ جلسة منذ أكثر من عام.
كما انخفض مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 3.3 % وتراجع مؤشر داكس الألماني 3.4 % ونزل المؤشر كاك 40 الفرنسي 4.3 %.
ونزل قطاع أسهم شركات النفط والغاز 5.8 % في حين تراجع قطاع شركات التعدين 4.4 %، كما انخفضت أسعار النفط متأثرة بأنباء السلالة الجديدة لكورونا التي عززت مخاوف من التباطؤ الاقتصادي.
وهوت أسهم قطاع السفر والترفيه 6.5 % بعدما أعلنت بريطانيا فرض حظر مؤقت على رحلات الطيران من جنوب أفريقيا وعدة بلدان مجاورة أمس. كما تضررت أسهم شركات الطيران الأوروبية بعد تحركات دولية لفرض قيود على السفر الجوي من بعض دول جنوب القارة الإفريقية بعد ظهور سلالة متحورة جديدة من «كورونا».
وتراجع مؤشر نيكاي الياباني إلى أدنى مستوى خلال شهر ونزل نيكاي 2.53 % ليغلق عند 28751.62 نقطة، وهو أقل مستوى إغلاق منذ 25 أكتوبر وسجل أكبر تراجع يومي له خلال أكثر من 5 شهور.
وانخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 2.01 % ليغلق عند 1984.98 نقطة وهو أقل مستوى في 6 أسابيع.
ونزل نيكاي خلال الأسبوع 3.3 % في حين تراجع توبكس 2.9 % وهو أكبر مستوى انخفاض للمؤشرين منذ الأسبوع الأخير من سبتمبر.
وهوى مؤشر توبكس لشركات الطيران 5.4 % إلى أدنى مستوى في 7 أشهر في حين تراجع مؤشر توبكس للنقل البري، الذي يضم أسهم شركات تشغيل القطارات على نحو أساسي، 2.9 % إلى أقل مستوى في عام.
وتراجع سهم إيه.إن.إيه هولدينجز 4.5 % بعدما جمعت شركة الطيران أموالاً عبر بيع سندات قابلة للتحويل في خطوة تلقي الضوء على الصعوبات التي تواجه القطاع.
وبين شركات تشغيل السكك الحديدية نزل سهم كيسي إلكتريك 6.3 % لتصبح الأسوأ أداء على المؤشر نيكاي.

بيع الأصول
وأغلقت الأسهم الصينية على انخفاض، واختتمت أسهم كل من شركات السياحة والسلع الاستهلاكية الجلسة على تراجع بحوالي 1.6 و0.6% على الترتيب، فيما انخفض المؤشر الفرعي لكل من العقارات والطاقة وأشباه الموصلات بين 1.3 إلى 2.8%.

تدهور المعنويات
ومع انتهاء الجلسة، تراجع مؤشر شنغهاي المركب 0.56% عند 3564 نقطة، كما انخفض مؤشر سي إس أي 300 إلى 0.74% عند 4860 نقطة، فيما سجل مؤشر شنتشن تراجعًا 0.20% ليصل إلى 2507 نقاط.