28 يناير 2022

موسكو: أي مماطلة في إرسال القوافل الإنسانية إلى إدلب ستهدد حياة المدنيين

موسكو: أي مماطلة في إرسال القوافل الإنسانية إلى إدلب ستهدد حياة المدنيين

فلسطين 24- أعلن نائب مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة دميتري بوليانسكي أن أي مماطلة بإرسال قوافل المساعدات الإنسانية إلى إدلب السورية ستعتبر تقويضا للجهود الدولية وتهديدا لحياة المدنيين.
وقال بوليانسكي خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي يوم الخميس إن "تفويض الأمم المتحدة لنقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر معبر باب الهوى الحدودي مستمر حتى الـ10 من يوليو".
وتابع: "خلال الفترة المتبقية يتعين علينا عمل الكثير، ولا يوجد لدينا وقت للمماطلة... وخلال الأشهر الخمسة القادمة يجب أن ننفذ عددا من المهام بالغة الأهمية، وقبل كل شيء ضمان آلية نقل المساعدات عبر خطوط التماس دون أي توقف، وتوسيعها لتشمل المناطق التي لا يمكن الوصول إليها في إطار آلية نقل المساعدات عبر الحدود".
وأضاف بوليانسكي أن "أي مماطلة في إرسال القوافل الإنسانية بما في ذلك إلى إدلب، لا يمكن اعتبارها إلا تقويضا متعمدا وتهديدا ممنهجا لحياة البسطاء من السوريين".
وأكد الدبلوماسي الروسي على ضرورة الحضور الأممي بشمال غربي سوريا للرقابة على توزيع المساعدات.
ودعا إلى الإسراع بالعمل على إعادة إعمار البنية التحتية السورية.
يذكر أن القرار الأممي رقم 2585 حول نقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود تم تمديده في يناير الجاري 6 أشهر.