13 يناير 2014

يوروسبورت: كرستيانو رونالدو ينتزع كبرياؤه من ظل ميسي

يوروسبورت: كرستيانو رونالدو ينتزع كبرياؤه من ظل ميسي
رام الله - فلسطين 24 - يوروسبورت:
يستعد نجم المنتخب البرتغالي وفريق نادي ريال مدريد الاسباني كرستيانو رونالدو (إذا صدقت التوقعات) للخروج اخيرا من ظل غريمه الارجنتيني في برشلونة ليونيل ميسي، اذ يعتبر الدون الاوفر حظا للفوز بجائزة فيفا الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2013، والتي سيتم الإعلان عنها اليوم الإثنين في زيوريخ.

وسيعلن عن اسم الفائز بهذه الجائزة التي تمنحها مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية والاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" في قصر المؤتمرات حيث سيتواجد رونالدو وميسي ومتحديهما الثالث صاحب أكبر الانجازات في العام الماضي الدولي الفرنسي فرانك بلال ريبيري نجم فريق بايرن ميونيخ الألماني.

وقالت صحيفة "الرياض دوت نيت" أن كل المعطيات والتوقعات والترشيحات تشير الى ان الاختيار قد يقع على رونالدو وذلك بعد قرار الفيفا بتمديد باب التصويت حتى 29 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي ما سمح بشكل او باخر الى اخذ ثلاثية رونالدو في مرمى السويد في الملحق المؤهل الى مونديال 2014 في عين الاعتبار.

و اعترف ميسي ضمنيا بانه خسر السباق للظفر بكرة ذهبية من خلال اشادته برونالدو، وقال ميسي لصحيفة "ماركا" الاسبانية "منذ فترة طويلة رونالدو يلعب بهذه الوتيرة، وبغض النظر ما اذا كان في قمة مستواه او لا، فان ذلك لم يؤثر على فعاليته".

وتحدثت صحيفة "سبورت" الكاتالونية عن مؤامرة ضد ميسي بقولها "لقد قام الفيفا يتغيير القوانين" واشارت تحت عنوان عريض "مؤامرة ضد ميسي".

وما يرجح التوجه لاختيار رونالدو الذي سجل 66 هدفا في 56 مباراة خاضها في 2013 مع فريقه ومنتخب بلاده، كافضل لاعب في العالم للمرة الثانية بعد 2008 هو ان احد صحافيي مجلة "فرانس فوتبول" اخطأ في حسابه على موقع "فايسبوك" للتواصل الاجتماعي وكشف في 20 كانون الأول/ ديسمبر الماضي بطريقة مبطنة بان الفائز لهذا العام هو النجم البرتغالي.

وكتب هذا الصحافي الذي يتولى سنويا مهمة اجراء مقابلة مع الفائز بهذه الجائزة المرموقة: "امس (19 ديسمبر)، مررت بمدريد واجريت لقاء جميلا مع لاعب كرة قدم برتغالي مشهور دائما ما يكون ودودا... انه شاب من ذهب".

وحاول هذا الصحافي الذي نشر صورة له الى جانب رونالدو، ان يتدارك الموقف في ما بعد، محاولا تبرير نشره لهذه الصورة ولجملة "شاب من ذهب"، بقوله: "اتطلع الان الى لقاء لاعب ارجنتيني في برشلونة (اي ميسي). انه شاب من ذهب ايضا. من يعتقد باني ارتكبت هفوة فهو مخطىء تماما، او اني كشفت عن سر خاص بفيفا رغم علمي بانه من غير المسموح القيام بهذا الامر. ان مقابلتي مع رونالدو تندرج في اطار الحفل، ريبيري وميسي يستحقان المعاملة ذاتها!".

هل ما قام به هذا الصحافي هو اعلان قبل الاوان عن اسم الفائز او تم تفسير ما قاله بشكل خاطىء؟ الجواب سيكون اليوم من قصر المؤتمرات في زيوريخ.؟