02 فبراير 2014

تخفيض أسعار الدواء.. بين غياب الرقابة وحيرة المرضى

تخفيض أسعار الدواء.. بين غياب الرقابة وحيرة المرضى
فلسطين 24 -الحياة الجديدة:
لم أسمع قط بقرار يقضي بتخفيض أسعار بعض الدواء للمستهلك، ولم ألمس أثرا على جيبي أو صحتي، أنا أواظب على علاج لألم في مفصل اليد منذ أمد، واليوم اشتريته بذات السعر (36 شيقلا)، يقول المواطن سمير شكري، تعقيبا على قرار وزارة الصحة مواءمة أسعار الدواء في الأراضي الفلسطينية بمثيلاتها في دول الجوار.
يفهم المواطن شكري (52 عاما) من قرية عين عريك قرب رام الله مثل أغلب المرضى القرار، على انه تخفيض آني لأسعار الدواء لكن صيدلانية في احدى الصيدليات برام الله ترى ان المواءمة لا تعني بالضرورة التخفيض بقدر بيعه للمستهلك بسعر لا يزيد عن مثيله في الأردن وإسرائيل وهو ما نلتزم به.
ومتى تعلق الأمر بمراقبة تنفيذ القرار فان الحديث يدور عن أكثر من 800 صيدلية منتشرة في أرجاء الضفة الغربية، و5500 صنف من الأدوية المتداولة، يفترض انه انخفض سعرها نحو 10%منها فقط (500 صنف)، تاركة كثيرا من أدوية الأمراض المزمنة باهظة الثمن والتي يواظب المرضى على تناولها بانتظام خارج نطاق التخفيض ما يوسع من دائرة التذمر والحيرة.
آمال مواطنة من رام الله تحتاج منذ سنوات الى دواء لعلاج الأزمة الصدرية أجنبي المصدر يسمى" سيمبا كورت" وتدفع ثمنه في رام الله بين 185 و 195 شيقلا، فيما تشتريه من الأردن بأقل من 25 دينارا للعبوة الواحدة (نحو 125 شيقلا)، وبعد مضي أسبوعين على القرار يطلب منها الثمن ذاته وتقول المسؤولة في صيدلية "نيو فرام 2": للأسف هذا الصنف لم يشمل بقائمة التخفيضات أسوة بكثير من أدوية الأمراض المزمنة التي يلزم تناولها مدى الحياة.
لسان حال آمال وتعقيبها متل أغلب المرضى، حائرون!، عافاكم الله ومن تحبون، ويتساءلون: لماذا لم تلتزم الصيدليات بالتسعيرة الجديدة للأدوية التي أعلنت عنها وزارة الصحة مؤخرا، والتي نص قرارها على عدم ارتفاع أسعار الدواء بفلسطين عنه في الأردن وإسرائيل؟. وهذا يعني انخفاض أسعار 500- 700 صنف ونوع من الأدوية المباعة في الأسواق المحلية.
الصيدلانية المسؤولية في "نيو فرام" تحاول التوضيح وتقول: مئات الأصناف انخفض سعرها، وهناك أصناف عديدة لدينا تباع بثمن أقل بكثير من دول الجوار، لدي زبائن من الأردن وإسرائيل يأتون ويشترون حاجاتهم، فهل نقوم برفعها بذريعة المواءمة؟!
ويلاحظ المرضى انخفاضا ملموسا على أصناف ربما بعدد أصابع اليد ومنها علاج للكلسترول من عيار 300 انخفض سعره من 476 شيقلا الى 186 شيقلا الآن وهو ما يطرح سؤالا مشروعا عن هوية من كان يجني هذا الفارق الخيالي بين السعرين؟!.