22 يونيو 2022

ما حكم الاقتراض لأداء فريضة الحج؟

ما حكم الاقتراض لأداء فريضة الحج؟

فلسطين 24- كشفت دار الإفتاء المصرية عن الحكم الشرعي المتعلِّق باقتراض المال لأداء فريضة الحج.

وأوضح الدكتور عمرو الورداني، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن فريضة الحج تجب على من يستطيع.

وقال الورداني، خلال لقائه أمس في قناة «دي إم سي»، إن الشخص الذي ليس معه نفقات الحج لا يجب عليه الحج.

وأضاف أن البعض يكلف نفسه فوق طاقتها ويقترض لأداء الحج، ويحمّله ذلك أعباء حياتية تؤدي إلى مشكلات اقتصادية.

وتابع أنه في حالة اقتراض الشخص للحج مع قدرته المالية على السداد، فهنا يكون حجه صحيحاً ويجوز ذلك.

وأكد أن هذا الاقتراض يجب ألا يكون مؤثراً بالسلب في احتياجات أسرته.

وذكر أنه في الوقت نفسه لا يجوز للمرء أن يذل نفسه ويحمّلها أعباء إضافية لا يقدر على الوفاء بها.